الاتحاد المصري يحدد عدد الحضور الجماهيري في مباراة الغابون

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن موافقة السلطات الأمنية على حضور 5 الاف مشجع لمباراة منتخبه الأوّل مع الغابون الثلاثاء المقبل، في المرحلة الأخيرة من الدور الثاني للتصفيات الافريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022. وجاء في بيان الاتحاد "تلقى الاتحاد المصري لكرة القدم موافقة من الجهات الأمنية على حضور 5 آلاف مشجع لمباراة مصر والغابون المقرر اقامتها الثلاثاء 16 نوفمبر الحالي بملعب الجيش ببرج العرب".

وتعود الجماهير لمدرجات الملاعب المصرية بشكل رسمي لدعم "الفراعنة"، بعد غياب دام ما يقرب عامين وتحديداً منذ مارس 2020 عقب تفشي فيروس كورونا.
وقبل استضافة الغابون، يحلّ المنتخب المصري ضيفاً على نظيره الانغولي الجمعة، ضمن مجموعة سادسة يتصدرها برصيد 10 نقاط يليه المنتخب الليبي بست نقاط ثم الغابون (4) وأنغولا (3).

وفيما طُلب من القوى الأمنية السماح بحضور 30 ألف متفرج، بحسب مدير المنتخب وائل جمعة، قال الأخير عقب التدريب الأوّل في المعسكر الذي بدأ الاثنين في أحد الملاعب الفرعية ببرج العرب إن جميع اللاعبين المتواجدين متاحون لمباراة أنغولا "باستثناء محمود حمدي الونش لحصوله على بطاقتين صفراوين، بالإضافة لخروج عمر مرموش نتيجة الإصابة".

وانضم الثلاثاء إلى صفوف المنتخب نجم ليفربول الإنجليزي محمد صلاح ولاعب وسط أرسنال الإنجليزي محمد النني، لتكتمل صفوفه قبل التوجه الأربعاء إلى لواندا للقاء أنغولا.

 

طباعة