جريمة كراهية تلاحق مشجعاً برشلونياً بسبب «فينسيوس»

نجم الريال فينسيوس تعرض لإساءة عنصرية في الكلاسيكو. إيه.بي.إي

أبلغت رابطة الدوري الإسباني عن تعرض البرازيلي فينسيوس جونيور، لاعب فريق ريال مدريد، للإساءة العنصرية من مشجع لفريق برشلونة، خلال مباراة الفريقين في «كلاسيكو» الكرة الإسبانية، وذلك للسلطات المحلية. وجاءت الواقعة حينما كان فينسيوس في طريقه للخروج من أرضية ملعب «كامب نو» بعد استبداله في الدقيقة 87، عقب الفوز الذي حققه فريقه على برشلونة 2/‏1، الأحد الماضي.

وقررت رابطة الدوري الإسباني إبلاغ مكتب المدعي العام في برشلونة بالواقعة، كجريمة كراهية. وذكر بيان لرابطة الدوري الإسباني: «بعد الأحداث التي صاحبت المباراة التي أقيمت في ملعب كامب نو، الأحد الماضي، والتي شهدت إساءة أحد مشجعي الفريق المضيف لفينسيوس، لاعب ريال مدريد، بعبارات عنصرية، ستواصل الرابطة إبلاغ غرفة جرائم الكراهية في مكتب المدعي العام بالواقعة، وذلك في حالة جاء ذلك متوافقاً مع نص المادة رقم 510 من قانون العقوبات».

طباعة