شاهد الصورة الأكثر شهرة في تاريخ كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة (صور)

صورة

يحتدم الصراع بين برشلونة وريال مدريد في كل موسم ليس على مستوى الفريقين فحسب، بل يمتد ليطال المشجعين في المدرجات وخلف الشاشات وحتى في المجالس التي لطالما ضجت في السنوات الماضية بسبب العداء الكبير بين الناديين في الدوري الإسباني والبطولات الأوروبية.
وسلطت صحيفة "ماركا" الإسبانية الضوء على صورة تعود إلى عام 2000، اعتبرتها الصورة الأكثر شهرة في تاريخ كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة، وقصتها ما زالت خالدة حتى اللحظة، إذ يظهر فيها رأس خنزير في أرض ملعب "كامب نو" كان قد رماه أحد مشجعي برشلونة على اللاعب البرتغالي لويس فيغو الذي اعتبرته جماهير البارسا خائناً بعدما رحل عن النادي الكاتالوني ليرتدي قميص مدريد.
وأشارت الصحيفة إلى حجم الكراهية والجو العدائي ضد فيغو في 21 أكتوبر 2000، إذ لم يتمكن اللاعب البرتغالي وقتها من تسديد أي ضربة ركنية بسبب رمي الجماهير البرشلونية كل ما يجدونه في أيادهم تجاه اللاعب الخائن، على حد وصفهم، وخرجوا منتصرين في تلك المباراة 2-صفر.
ونقلت الصحيفة عن رئيس مدريد فلورنتينو بيريز: "98 ألف مشجع كانوا قد صاحوا سوياً ضد فيغو في (كامب نو) والأجواء كانت عدائية وغير مسبوقة، ولكن الرد جاء لاحقاً بحصول فيغو مع ريال مدريد على لقب الدوري وقتها، ولعب دوراً كبيراً في التتويج بتسجيله 14 هدفاً في كل المسابقات وحصل على جائزة أفضل لاعب في العالم (الكرة الذهبية)".
ويتواجه برشلونة وريال مدريد الأحد (الساعة 18:15 بتوقيت الإمارات) ضمن الجولة العاشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم في أجواء أقل عداءاً من السنوات الماضية خصوصاً بعد رحيل أبرز نجمين عن الفريقين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

 

طباعة