شاتورو المملوك سعودياً يقيل مدربه ماركو سيموني

أقال نادي شاتورو الفرنسي المستحوذ منذ مارس الماضي من قبل مجموعة الأمير السعودي عبدالله بن مساعد بن عبد العزيز، مدرّبه الإيطالي ماركو سيموني بحسب ما أعلن الإثنين.

ولم يتم الإعلان عن بديل لسيموني بحسب ما أضاف البيان.

وكان سيموني قد وصل إلى شاتورو بعد استحواذ مجموعة "يونايتد وورلد" النادي الفرنسي، لكن لم يجنبه الهبوط إلى الدرجة الثالثة. كما أن بداية موسمه جاءت سيئة، إذ يحتل راهناً المركز الثامن بعد عشر مراحل على انطلاق الدرجة الثالثة.

وجاءت إقالة مهاجم باريس سان جرمان وميلان الإيطالي السابق البالغ 52 عاماً، بعد ثلاثة أيام من الخسارة على أرضه أمام كونكارنو بهدفين نظيفين. مباراة أقيمت الجمعة للمرة الأولى تحت أنظار بن مساعد على ملعب غاستون-بوتي.

وتملك مجموعة بن مساعد (56 عاماً)، وزير الرياضة السابق في السعودية بين 2014 و2017، أندية شيفيلد يونايتد الإنجليزي، وبيرشكوت البلجيكي، والهلال يونايتد الإماراتي، وكيرالا يونايتد الهندي.

طباعة