وفاة أشهر نجوم "بناء الأجسام" في العالم.. والسبب صادم لممارسي اللعبة

صورة

عاشت رياضة بناء الأجسام خلال الساعات الماضية وقتا عصيبا، على إثر الوفاة المفاجئة لاحد اشهر نجوم اللعبة في العالم، الأميركي جورج بيترسون عن عمر 37 سنة. وأعلن منظمو بطولة "مستر أولمبيا" في بيان صحافي وفاة البطل العالمي الشهير، دون التطرق رسميا إلى السبب الذي يقف وراء الوفاة.

وذكر موقع "فيتنس فولت" المتخصص في أخبار اللعبة، أن أحد الأطباء الذين عاينوا جثة بيترسون، اكتشف دماء حول أنفه، وأن الاتجاه في سبب الوفاة يتجه إلى استخدام مكثف لمدرات البول، وبعض المواد الأخرى، والتي عادة ما يلجأ إليها أبطال اللعبة، كلما اقتربت المنافسات، وهو ما قد يفسر وفاته قبل ساعات من انطلاق بطولة أورلاندو في فلوريدا"، حيث تساعدهم على الظهور بشكل أفضل.

وتوفي بيرتسون في غرفته بأحد فنادق أورلاندو الاميركية، حيث كان يستعد للمشاركة في بطولة "مستر أولمبيا" التي انطلقت في المدينة نفسها قبل أيام. وكان مدرب بيترسون، جاستن ميلر، هو من اكتشف الوفاة، وقال إنه قام بالاتصال مرار بالنجم الراحل، وقرر التوجه إلى غرفته، ليجده ساقطا على وجهه، جثة هامدة، وقال إنه بعد الاتصال بالطوارىء لنجدته بسرعة، كان الوقت قد مضى على ذلك، كونه توفي قبل ساعات من العثور عليه.

وقال إنه لا يصدق حتى اللحظة كيف توفي نجم مثله، مايزال في أوج عطائه ونجوميته. يذكر أن بيترسون سبق له الفوز ببطولات عالمية شهيرة، بينها "أرنولد كلاسيك للفيزيك" و"تامبا برو 2020". ومن المتوقع أن تفتح أسباب وفاته الجدل مجددا حول المنشطات والمواد التي يستخدمها ممارسو اللعبة في الفترة الاخيرة، والتي حذرت الكثير من الدراسات من خطورتها، وأكدت وقوفها وراء العديد من حالات الوفاة المفاجئة لأبطال وممارسي اللعبة بشكل عام.

طباعة