انسحاب وزير مصري من انتخابات نادي الزمالك

أعلن وزير الشباب والرياضة المصري السابق، المهندس خالد عبدالعزيز انسحابه من سباق الترشح على رئاسة نادي الزمالك، والذي سيفتح، السبت الباب لقبول أوراق الراغبين في شغل مناصب عضوية مجلس الإدارة المختلفة.
وعلمت "الامارات اليوم" أن خالد عبدالعزيز أبلغ المقربين منه أنه لا ينوي استكمال ترشحه لمنصب رئيس نادي الزمالك على الرغم من قيامه بتشكيله الجبهة التي سيخوض منها انتخابات نادي الزمالك المقررة في نوفمبر المقبل.
ويكتنف الغموض مستقبل المترشحين على منصب رئيس نادي الزمالك، وسط تكهنات باقتراب كل من وزير الشباب والرياضة المصري الأسبق الدكتور حسن صقر من الترشح لهذا المنصب، إلى جانب رئيس اللجنة المؤقتة الحالية، حسين لبيب بالترشح رغم إعلانه في وقت سابق أنه لا يرغب في خوض المعركة الانتخابية وأنه سيكتفي بالفترة التي قضاها في قيادة النادي.
ومازال موقف رئيس نادي الزمالك السابق، المستشار مرتضى منصور غامضا بشأن ترشحه في الانتخابات المقبلة، في انتظار قرار الشؤون القانونية في وزارة الشباب والرياضة لتأكيد إمكانية ترشحه، لعدم قيام النيابة العامة المصرية في الفصل بالقضايا المالية التي تسببت في حل مجلس الإدارة المنتخب.

طباعة