سخرية واسعة من شكل كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي في لعبة إلكترونية جديدة

صورة

أثارت النسخة الحديثة من لعبة "إي فووتبل" (E-Football) والتي كانت تعرف سابقا بـ(PES) سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، والسبب في ذلك الشكل الذي منحته اللعبة لنجمي الكرة العالمية، البرتغالي كريستيانو رونالدو، وغريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وذكر موقع "غيف مي سبورت" المتخصص، أن اللعبة التي تم إطلاقها رسميا أمس، وتعتبر نفسها منافسا رئيسا للعبة الشهيرة (فيفا -EA)، نالت تعليقات ساخرة على نطاق واسع، كون لا علاقة للشكل الذي ظهر عليه رونالدو أو ميسي أو نجوم آخرين مثل نيمار ومبابي بالواقع، أو حتى قريبا منه. وذكر أن ذلك بخلاف النسخة التسويقية للعبة، إذ يختلف شكل اللاعبين كثيرا حين يتم تنزيل اللعبة.

وتحظى اللعبة تاريخيا بترخيص من قبل أندية كبيرة في أوروبا، على غرار مان يونايتد وبرشلونة ويوفنتوس والبايرن. وقال مغردون إنه بمجرد أن تعرفوا على أشكال النجوم، وفي مقدمتهم رونالدو وميسي قرروا إزالة اللعبة التي يتم تنزيلها إلكترونيا فقط حاليا. وقال آخرون إنهم "محتارون، هل هذه مزحة من الشركة أم ماذا".

وذكر آخرون أنهم اكتشفوا أمورا أخرى مثيرة للسخرية، فمنها أن الارجنتيني نيكولاس أوتاميندي لاعب بنفيكا، يركض بكتف مخلوع، بينما يدي نجم برشلونة أنسو فاتي خلفه، كما أنهم اشتكوا من أن اللعبة حتى الان لا تتعدى مدتها 5 دقائق وهو أمر غير مفهوم. يذكر أن اللعبة مبدئيا مجانية، لكن شركة "كونامي" المنتجة لها قد تسعى إلى وضع سعر لها، مع إمكانية نشر اللعبة كاملة، بينما رآى مغردون أنه في حال قررت الشركة اشتراط المال لتنزيلها، فقد لا تجد أحد يرغب فيها.

طباعة