محمد صلاح مظلوم في ليفربول بشهادة نجم إنجليزي سابق

تعجب لاعب ليفربول والمنتخب الإنجليزي السابق بيتر كراوتش، من عدم حصول النجم المصري وهداف الريدز محمد صلاح، على التقدير الكافي في ليفربول من قبل جماهير النادي، بالرغم من تفوقه الكبير في الأرقام وفي كل شيء عن لاعبين كانوا متواجدين بالنادي ولم يحققوا ما فعله صلاح.

وقال بيتر كراوتش في تصريحات لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "محمد صلاح يعتبر ظاهرة مع تييري هنري وسيرجيو أجويرو، اللاعبين الأجانب الوحيدين الذين وصلوا إلى 100 هدف في بريميرليج في عدد قليل من المباريات، مع ذلك، لا يزال هناك شعور بعدم التقدير الكافي لصلاح ولا يمكنني اكتشاف السبب، ربما يرجع ذلك إلى أن الأرقام التي تجذب الأنظار التي يحققها كل موسم أصبحت هي القاعدة".

ويعيش محمد صلاح حالياً في فترة رائعة تهديفياً في انتظار الإعلان عن تجديد تعاقده مع النادي، وهو الموضوع الذي يشغل رأي الجمهور والأندية في العالم طبقاً لما يقدمه اللاعب من مستويات.

وأضاف النجم الإنجليزي الذي خاض في صفوف ليفربول 85 مباراة: "لو قارنا محمد صلاح مع فرناندو توريس ولويس سواريز للحظة، يكاد يكونون في مرتبة أعلى من التقدير من قبل المشجعين، ولكن لدى صلاح سجل يفوقهم بسهولة، عليك أن تصل إلى استنتاج مفاده أن صلاح شخص عظيم في العصر الحديث، ولا شك أنه يجب أن يكون في التشكيلة الأفضل لفريق ليفربول على الإطلاق".

وتابع بيتر كراوتش:"الأولوية لليفربول هي التأكد من موافقته على عقد جديد، إنه أفضل توقيع يمكن أن يوقعوه، وأفضل شيء يمكن فعله هو توقيع محمد صلاح لعقد لمدة خمس سنوات وتأمين نفسه مدى الحياة ويصبح أسطورة في النادي، ريال مدريد كان يريد التعاقد مع صلاح ولكن لماذا يذهب إلى هناك؟ لا يوجد نادٍ على هذا الكوكب يمكن لصلاح الانضمام إليه أفضل من ليفربول في هذه المرحلة".

وختم حديثه: "أي شخص يريد محمد صلاح.. بغض النظر عن طريقة لعب ليفربول فإن صلاح يسجل، ولا شك أنه يجب أن يكون أكثر توقيراً هنا من جانب الجماهير، يجب أن نعتز برجال مثل محمد صلاح ونشيد بهم".
 

 

طباعة