شركة أميركية تستحوذ على ناد إيطالي لكرة القدم

أعلن جنوى، أحد أقدم أندية كرة القدم في إيطاليا، اليوم عن انتقال ملكيته الى صندوق الأسهم الأميركي "777 بارتنرز" في صفقة قُدّرت بقرابة 150 مليون يورو (175 مليون دولار)، لتنتهي بذلك حقبة استمرت طيلة 18 عاماً مع رجل الإعمال الإيطالي أنريكو بريتسيوزي. وقال البيان إن "المجموعة المالكة الجديدة التي ستستحوذ على 99.9 بالمئة من أسهم جنوى، ستضخ رأس مال جديد في النادي وستتحمل بعض الالتزامات ذات الصلة".

وأضاف "سيبقى المالك السابق، إنريكو بريتسيوزي، في مجلس الإدارة، بينما سيواصل الرئيس التنفيذي أليساندرو تزاربوني إدارة العمليات اليومية للنادي".
واستحوذ بريتسيوزي (73 عاماً) على جنوى الذي أسسه الإنكليز في 1893 كنادٍ للكريكيت وألعاب القوى، في 2003 حين كان بطل إيطاليا تسع مرات في حالة إفلاس.

ولم يكن لدى جماهير جنوى الكثير ليبتهجوا به منذ وصول بريتسيوزي، إذ عجز الفريق عن الفوز بأي لقب وحل بين العشرة الأوائل في الدوري مرة واحدة فقط في المواسم العشرة الماضية. وفي الموسم الذي أنهى فيه جنوى الدوري بين العشرة الأوائل، جاء في المركز السادس عام 2015 لكنه حُرم من المشاركة في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" لأنه عجز عن الحصول على ترخيص يخوله المشاركة في مسابقات "ويفا" من قبل الاتحاد الإيطالي لكرة القدم. واستفاد جاره سمبدوريا من هذا الأمر لينال مكانه في المسابقة القارية لأنه حل سابعاً حينها في ترتيب الدوري.

طباعة