العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مباراة كرة قدم تجمع أخوين سودانيين بعد فراق 28 سنة

    شهدت بعثة نادي المريخ السوداني أثناء وجودها في العاصمة الأوغندية كمبالا للقاء فريق الأكسبريس الأوغندي في الدور التمهيدي لبطولة الأندية الافريقية  لكرة القدم، موقفاً إنسانياً مؤثراً بطله لاعب الفريق المريخابي، السماني الصاوي، بعدما التقى أخيه من أم أوغندية، صدام الصاوي، لأول مرة بعد فراق دام 28 عاماً لم يشاهدا خلالها بعضهما البعض منذ ولادتهما لتكون مباراة في كرة قدم سببا في لقاء الأخوين بعد فراق سنوات طويلة.

     وقال موقع "نادوس نيوز" إن صدام الصاوي مولود من أم أوغندية تزوجها والد السماني وأنجب منها صدام قبل أن ينفصل عنها ويغادر إلى السودان، فيما استقر صدام في أوغندا، ولم يحدث أن قابل السماني أخيه الصاوي منذ ولادته لتشاء الاقدار أن يتقابلا إبان زيارة المريخ  الأخيرة إلى أوغندا".

    وقال السماني الصاوي إنه سينقل أخيه إلى السودان ولن يتركه خلفه.

    يذكر أن المريخ خسر المباراة التي أقيمت اليوم الجمعة بهدفين مقابل هدف، وسجل للمريخ لاعبه بكري المدينة.

    طباعة