العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    "كرة الثلج" تهدد مشوار المريخ السوداني في أبطال أفريقيا

    اتسع نطاق الأزمة الإدارية التي يعيشها نادي المريخ السوداني قبل 24 ساعة من انطلاقة مشوار الفريق في مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم التي ستجمعه مساء "الجمعة" بمنافسه الإكسبريس الأوغندي في ذهاب الدور التمهيدي للمسابقة الافريقية.

    وفي الوقت الذي يختتم فيه لاعبو الفريق في العاصمة كمبالا تحضيراتهم على ملعب سانت ميري كيتيندي فإن الأزمة الإدارية للنادي في الخرطوم تنذر بأن "كرة الثلج" ستتدحرج وتكبر مع مرور الساعات القادمة، وذلك بعدما رفض اتحاد الكرة اعتماد ما أسفرت عنه الانتخابات التي جرى تنظيمها خلال الأسبوع الحالي في مقرين وبعضويتين مختلفتين نتج عنها إعلان رئيس النادي الحالي، آدم سودكال فوزه بدورة جديدة، بينما أعلنت الجمعية العمومية الأخرى فوز حازم مصطفى برئاسة النادي.

    وقرر مجلس ادارة الاتحاد السوداني لكرة القدم في اجتماعه مساء الأربعاء تجميد التعامل مع أي من المجلسين وأن يكون التواصل الرسمي في الفترة الحالية مع المدير التنفيذي لنادي المريخ فقط.

    وعلى الرغم من عدم اعتراف اتحاد الكرة بإي من المجلسين، إلا ان المجلس الذي يقوده آدم سودكال واصل عمله في الإشراف على مباراة الفريق الافريقية، واكتفى بإصدار بياناً صحافياً توضحياً لسلامة موقفه من العملية الانتخابية وتأكيده على الاستمرار في منصبه: "قالت الجمعية العمومية للنادي كلمتها وانتخبت مجلس المريخ في جمعية عمومية انتخابية مشهودة... أشرفت عليها لجنة الانتخابات المنتخبة بالنادي".

    وفي المقابل، أصدر مجلس حازم مصطفى قراراً بتكوين لجنة رباعية تضم النائب الأول للرئيس محمد سيد أحمد، ونائب الرئيس للمال والاستثمار، اللواء نور الدين عبد الوهاب إلى جانب كل من بدرية عبد الله النور واللواء هشام دُرونكي، لاستلام منشآت نادي المريخ وجميع الأصول الثابتة والمتحركة، والملفات والأختام والحسابات البنكية والدفاتر المحاسبية وجميع العقود الخاصة باللاعبين والموظفين والعمال والإيجارات، وكل الملفات النشطة المؤرشفة.

    وسيتوجب على لاعبي المريخ وضع الأزمة الإدارية التي يواجهها النادي خلفهم والخروج بنتيجة إيجابية من مواجهة "الجمعة"، وذلك قبل لقاء الإياب الحاسم الذي سيقام يوم الجمعة 17 سبتمبر الحالي في استاد الهلال في العاصمة الخرطوم.

    طباعة