العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    على مسؤولية ميدو.. الزمالك ينجو من أكبر محاولة احتيال في تاريخه

    صورة

    كشف نجم الزمالك الأسبق والإعلامي الحالي، أحمد حسام ميدو ، عن نجاة القلعة البيضاء من أكبر محاولة احتيال كاد أن يتعرض لها ناديه عبر تاريخه، على حد وصفه.
    وقال ميدو في برنامج إذاعي: "على مسؤوليتي الشخصية، أكشف وللمرة الأولى عن أن نادي الزمالك كاد يتعرض لمحاولة احتيال، حينما قام نادي غلطة سراي التركي، بالحصول على البطاقة الدولية للاعبه مصطفى محمد، قبل ساعة واحدة من غلق باب القيد الصيفي في أوروبا لتسهيل مهمة انتقال مهاجمه المصري إلى نادي بوردو الفرنسي، دون أن يُخطر مسؤولي الزمالك بتفعيل شراء عقد مصطفى محمد برسالة رسمية وفق ما ينص عليه العقد بينهما.
    وأضاف ميدو: "لا أعلم الطريقة التي حصل عليها مسؤولي غلطة سراي على البطاقة الدائمة للنادي دون علم نادي الزمالك أو اتحاد الكرة المصري، ولكن من اكتشف الواقعة هو الاتحاد التركي لكرة القدم والذي أوقف على الفور إرسال بطاقة مصطفى إلى نظيره الفرنسي لإتمام عملية انتقال مصطفى محمد من غلطة سراي إلى بوردو".
    وأكمل: "لولا انتباه الاتحاد التركي لهذه الواقعة لكان من الممكن أن يضيع على الزمالك أربعة ملايين دولار، ولا أحد كان يعلم متى سيحصل عليها".
    وينص عقد الزمالك وغلطة سراي على انتقال مصطفى محمد إلى الأخير على سبيل الإعارة لمدة موسم ونصف الموسم مقابل مليوني دولار مع أحقية البيع النهائي للنادي التركي مقابل أن يُسدد أربعة ملايين دولار أخرى.

    طباعة