العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    باريس سان جيرمان يوضح موقفه من التعاقد مع ميسي.. "مربح على المدى البعيد"

    صورة تجمع ميسي مع نجوم باريس سان جيرمان خلال إجازته الصيفية. من المصدر

    أبدت إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم، ثقتها في أن التوقيع مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي سيكون مربحا على المدى البعيد، كما تأمل إدارة النادي الفرنسي في إنهاء الصفقة خلال أسبوع، حسب ما علمت وكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا).
    وكان نادي برشلونة الإسباني قد أعلن مساء أمس الخميس، رحيل نجمه الأرجنتيني عن ملعب "كامب نو"، وذلك بسبب قيود مالية تمنعه من تقديم عقد جديد لميسي.
    وتضع رابطة الدوري الإسباني (لا ليغا) حدا للرواتب في كل ناد على أساس وضعه المالي، الذي تم خفضه بشدة في نوفمبر الماضي بسبب الخسائر المالية المرتبطة بأزمة فيروس كورونا المستجد، حيث كان برشلونة من ضمن الأندية المتضررة.
    ولم يرغب باريس سان جيرمان في البداية تقديم عرض للنجم الأرجنتيني حينما تم إعلان رحيله عن النادي، لكن مصادر مقربة أكدت أن ميسي تواصل مع ماوريسيو بوتشيتينو في وقت لاحق من يوم أمس الخميس الأمر الذي قلب الموازين.
    وأجرى النادي الفرنسي تحليلا تجاريا أظهر أن التوقيع مع ميسي سيكون ضمن قواعد اللعب المالي النظيف
    كان التواصل الشخصي بين ميسي ومواطنه بوتشيتينو وحقيقة أن الانتقال سيكون حراً، عاملين حاسمين في تقديم باريس سان جيرمان عرضا لضم اللاعب.
    ويعتقد باريس سان جيرمان أن التعاقد مع ميسي سيزيد من العائدات التجارية للنادي في أوروبا وأمريكا الجنوبية في حال انضمامه للعب مع زميله السابق النجم البرازيلي نيمار.
    وكان النادي الفرنسي قد تواصل مع برشلونة في وقت سابق من الصيف بشأن ميسي، لكنه أشار إلى أن فرصة التوقيع معه كانت قد فات أوانها حينما أكد اللاعب بقاءه في كتالونيا.
    ورفض خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة الحديث عن وجهة ميسي المقبلة، بعدما تم سؤاله اليوم الجمعة عن مدى علمه باهتمام باريس سان جيرمان بضمه.
    وقال لابورتا: "هذا يعود إليه، يجب عليك أن تسأله هو لن أجيب على ذلك السؤال".
    وأضاف: "أنا لا أعلم شيئا عن هذا الأمر، لكن دائما ما كان يقال أنهم (باريس سان جيرمان) لديهم خيارات عدة".
    وشرح لابورتا موقفه من رحيل ميسي الذي شكل صدمة كبيرة، في مؤتمر صحفي، حيث أكد أن الإبقاء على اللاعب الفائز بالكرة الذهبية ست مرات كان سيعرض النادي لخطر في الخمسين عاما المقبلة.
    وكشف رئيس النادي الكاتالوني عن تقديم عرض لميسي لمدة خمسة أعوام، وذلك في محاولة للبقاء ضمن حدود الإنفاق.
    وأضاف: "كنا نتفاوض لمدة شهرين، الاتفاق كان جاهزا للتوقيع عليه لمدة عامين ودفع راتبه على مدى خمسة أعوام، ثم انتقلنا لمرحلة الاتفاق على عقد لمدة خمسة أعوام، الأمر الذي تقبله ليو".
    واعترف لابورتا: "التفاوض مع ميسي انتهى، لا يمكننا أن نضفي الطابع الرسمي على الاتفاق، لا يوجد هامش للرواتب ولا تتسم رابطة الدوري الإسباني بالمرونة لرفع حد الرواتب ويجب مواصلة المسيرة ".
    وأوضح : "النادي لديه تاريخ يتجاوز 100 عام وهو أعلى وأهم من أي لاعب حتى ولو كان الأفضل في التاريخ، وسنكون ممتنين له للأبد".
    وألقى لابورتا باللوم على إدارة النادي السابقة، والتي يرى في أنها هى التي تسببت في رحيل ميسي.
    وعاد لابورتا لرئاسة برشلونة في مارس الماضي، حيث تعهد ببقاء النجم الأرجنتيني الذي سجل 672 هدفا في 778 مباراة خاضها مع الفريق في 17 عاما.
    وتابع لابورتا: "من هو المذنب في ذلك؟ لا أريد أن أتحدث عن القرارات السيئة التي تم اتخاذها في الماضي، لكن كان لدينا أقل من ستة أشهر".
    وأضاف: "الموقف كان أسوأ مما توقعنا، كنا نسير من سيء إلى أسوأ".
    وأوضح رئيس برشلونة: "لقد قلت بأن المفاوضات كانت تسير بشكل جيد لأنني اعتقدت أن رابطة الدوري الإسباني ستكون مرنة أكثر بشأن اللعب النظيف وأن ميسي يتصرف بطريقة استثنائية، هذا سبب قولي أن الأمور على ما يرام".
    وقال: "لم نتمكن من المضي قدما في الأمر وكان علينا اتخاذ قرار".
    وكشف لابورتا عن انخفاض ميزانية الرواتب في برشلونة من 110 بالمئة إلى 95 بالمئة، وذلك بعد تأكد رحيل ميسي.

    طباعة