العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الجمهور الإنجليزي يخرج عن السيطرة.. يعتدي على مشجعي إيطاليا ويهين لاعبيه (فيديو)

    ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمقاطع فيديو تكشف سوء معاملة الجمهور الإنجليزي لنظيره الإيطالي قبل وبعد مباراة انجلترا مع ايطاليا في نهائي بطولة أمم أوروبا لكرة القدم التي اختتمت أمس الأحد وتوج "الآزوري" بلقبها إثر فوزه بركلات الترجيح 4-3 (الوقت الأصلي والإضافي 1-1) وسط حالة حزن كبير لاسيما أن المواجهة أقيمت على استاد "ويمبلي" في لندن.

     

    وأظهرت الفيديوهات اعتداء مشجعين إنجليز على الجمهور الإيطالي في الملعب وتحديداً لدى خروجهم من بوابة "ويمبلي" حيث كانوا بانتظارهم ووجهوا لهم الركلات واللكمات غضباً من خسارتهم اللقب.

    من جهته، دان رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الانتهاكات العنصرية التي تعرض لها أيضاً لاعبو انجلترا على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال على حسابه في "تويتر": "هذا الفريق الإنجليزي يستحق الإشادة به كأبطال، وألا يتعرضوا لإساءة عنصرية على وسائل التواصل الاجتماعي"، وأضاف: "يجب أن يخجل المسؤولون عن هذه الانتهاكات المروعة من أنفسهم".

    بدورها، أفادت الشرطة بأنها ستحقق أيضا في التعليقات التي أدلي بها ضد لاعبي منتخب إنجلترا من ذوي البشرة السمراء، ماركوس راشفورد، وجادون سانشو، وبوكايو ساكا، الذين أضاعوا ركلات الترجيح في مع إيطاليا بعد التعادل 1-1.

    وغرّد منتخب إنجلترا: "نشعر بالاشمئزاز من أن بعض أعضاء فريقنا - الذين قدموا كل شيء للقميص هذا الصيف - تعرضوا لانتهاكات تمييزية عبر الإنترنت بعد مباراة الليلة".

     وقال في بيان: "سنفعل كل ما في وسعنا لدعم اللاعبين المتضررين، بينما نحث على أشد العقوبات الممكنة بحق أي شخص مسؤول عنها".

    وأشار مسؤولو شرطة لندن إلى أنهم كانوا على علم بالتعليقات العدوانية والعنصرية، وسيتخذون إجراءات، وأكدوا: "لن يتم التسامح معها وسيجري التحقيق فيها".

    طباعة