العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بونوتشي: خوض نهائي أوروبا في ويمبلي لا يخيف إيطاليا

    اعتبر قطب دفاع منتخب إيطاليا المخضرم، ليوناردو بونوتشي، أن خوض المباراة النهائية لكأس أوروبا، غداً، في عقر دار منافسه الإنجليزي، ملعب ويمبلي في لندن «لا يخيف» إيطاليا.

    وقال بونوتشي (34 عاماً)، الذي يعتبر إلى جانب زميله في يوفنتوس، جورجو كييليني، الوحيد الذي خاض نهائي البطولة القارية عام 2012 (خسرتها إيطاليا أمام إسبانيا صفر-4): «سنلعب في عقر دارهم، لكن ذلك لا يخيفنا».

    وتابع في مؤتمر صحافي: «ما سيحصل لدى مواجهتنا إنجلترا هو أفضل استعراض للكرة الأوروبية والعالمية، من قبل إنجلترا، إيطاليا، والطاقم التحكيمي».

    ووصف بونوتشي مبتسماً المواجهة بين المنتخبين بأنها بين «عجزة» دفاع إيطاليا، و«شباب» إنجلترا، منبهاً زملاءه إلى سرعة مهاجمي وأجنحة منتخب الأسود الثلاثة.

    وأوضح «هاري كاين؟ لا نكتشفه اليوم، إنه أحد أفضل المهاجمين في العالم. في المباريات الثلاث الأخيرة كنا محظوظين بمواجهة أفضل المهاجمين في العالم (البلجيكي روميلو لوكاكو، والإسباني الفارو موراتا، والآن كاين، إنه حافز إضافي لنا».

    وكشف «لا توجد أعذار لدينا، لا نشعر بالتعب، سنكون جاهزين لخوض المعركة».

    لن نكتشف هاري كاين اليوم.. إنه أحد أفضل المهاجمين في العالم.

    طباعة