العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    المنتخبان يلعبان بعقلية «روبيرتو»

    4 معارك فردية إيطالية - بلجيكية أبرزها بين «الدبابة» و«الصخرة»

    صورة

    تشهد مباراة إيطاليا وبلجيكا، اليوم (الساعة 23:00 بتوقيت الإمارات)، أربع مواجهات فردية في قمة الدور ربع النهائي من بطولة أمم أوروبا لكرة القدم، تتصدرها المعركة الحقيقية المرتقبة بين مدافع يوفنتوس و«الآزوري» ليوناردو بونوتشي، الملقب بـ«الصخرة»، والمهاجم العملاق روميلو لوكاكو «الدبابة»، إذ يترقب العالم فيما إذا كان الأول قادراً بخبرته الطويلة في الملاعب على إيقاف الوحش البلجيكي.

    1 لوكاكو - بونوتشي

    التقى النجمان وجهاً لوجه في الدوري الإيطالي، وكان بونوتشي غالباً ما يواجه صعوبات جمة في إيقاف لوكاكو، لما يتمتع به الأخير من قدرات جسمانية هائلة وانطلاقات لا يقوى أعتى المدافعين على التصدي لها، ولكن بونوتشي لديه من العقلية والذهنية ما يراهن عليه الطليان للحد من خطورة مهاجم بلجيكا.

    2 دوناروما - كورتوا

    معركة أخرى تخطف الأنظار بين الحارسين الشابين الإيطالي جانلويجي دوناروما، الذي يستعد للانتقال من ميلان إلى باريس سان جيرمان، وحارس ريال مدريد العملاق البلجيكي تيبو كورتوا، فكلا الحارسين لم يتلقَّ سوى هدف واحد فقط في المباريات الأربع الماضية.

    3 عقلية روبيرتو

    يدير المنتخبين من المنطقة الفنية عقلية تدريبية حكيمة، الأولى لمدرب إيطاليا روبيرتو مانشيني، الذي تصفه الصحف الإيطالية بصاحب العصا السحرية للتغيير الجذري الذي أضفاه على «الآزوري»، والعقلية الثانية واقعية بدرجة كبيرة للإسباني روبيرتو مارتينيز، الذي نجح في الارتقاء بمنتخب بلجيكا إلى التصنيف الأول على العالم، ويمضي حالياً بحثاً عن اللقب الأوروبي.. كلاهما يحمل اسم روبيرتو، ويتشابهان في الفكر التكتيكي.

    4 هازارد وفيراتي

    يتطلع لاعب الريال إدين هازارد، ونجم باريس سان جيرمان، فيراتي، إلى اغتنام هذه المباراة للخروج من دائرة الانتقادات، خصوصاً أن كلاهما «سريع الكسر»، وعائدان من الإصابة، ولم يقدما المستوى المطلوب منهما حتى الآن، خلال المباريات الأربع الماضية، في وقت ينتظر الجمهور عودتهما إلى سابق عهدهما.

    لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

    طباعة