العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «الديوك» حافظوا على شباكهم نظيفة في 6 مباريات أمام البرتغال

    رونالدو ينشد فك «العقدة الفرنسية» في أول مواجهة مع بنزيمة

    صورة

    يجدد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو اللقاء اليوم على استاد «بوشكاش» في العاصمة المجرية بودابيست، بزميله السابق في ريال مدريد، النجم الفرنسي كريم بنزيمة، في مباراة تعيد ذكريات سنوات طويلة في الريال حافلة بكل الألقاب، حيث شكلا ثنائياً مرعباً للخصوم، لكنهما اليوم في مواجهة بعضهما التي لا تقبل القسمة على اثنين، في ختام الدور الأول لـ«يورو 2020» عن المجموعة السادسة التي تضم أيضاً ألمانيا والمجر.

    وسيكون رونالدو في مهمة تسجيل رقم تاريخي، وقيادة منتخب بلاده لتحقيق الفوز وحسم تأهله إلى الدور المقبل، إذ لم يسبق له أن سجل أي هدف في الشباك الفرنسية التي ظلت نظيفة في ست مواجهات مع البرتغال، ففي 27 مباراة فازت فرنسا 19 مرة، مقابل ستة فقط للبرتغال، وتعادلا مرتين، لكن كان أحد الانتصارات تاريخياً، إذ كان في نهائي 2016، حين توجت البرتغال على حساب فرنسا المضيفة بلقب كأس أوروبا.

    وتعتبر هذه أول مواجهة لبنزيمة أمام زميله السابق منذ عودته لحمل قميص المنتخب الفرنسي، كما أنه يتطلع بشدة لتسجيل أول أهدافه، بعدما عانده الحظ في آخر مباراتين. ورغم تأهل فرنسا فإن الحسابات في المجموعة معقدة، إذ في حال فوز البرتغال وألمانيا ستتأهل المنتخبات الثلاثة، ويتم اللجوء لحسابات الصدارة لحسم الترتيب النهائي.

    وكانت البرتغال تلقت هزيمة مذلة بالأربعة على حساب ألمانيا في الجولة الماضية، بينما تعادلت فرنسا مع المجر، وبعد أن فك العقدة الألمانية بتسجيله أول هدف في شباك «المانشافت» يأمل رونالدو أن يحالفه الحظ في الشباك الفرنسية، خصوصاً أنها مباراة، الفوز فيها فقط، يضمن تأهل منتخب بلاده، والاستمرار في حملة الدفاع عن لقبه.

    وبجانب «العقدة الفرنسية»، قد يحقق رونالدو أخيراً رقماً مهماً بأن يعادل الأهداف الدولية التي يتربع على عرشها الإيراني علي دائي بـ109 أهداف، حيث سجل رونالدو حتى الآن 107 أهداف، ويفصله هدفان فقط عن الصدارة العالمية، بعد أن تصدر الأهداف التاريخية لأوروبا بـ12 هدفاً حتى الآن.

    • 107 أهداف دولية يملكها رونالدو، ويحتاج هدفين فقط لمعادلة الرقم التاريخي لعلي دائي.

    للإطلاع على آخر الأخبار والصور وأهم اللقاءات المرتقبة في البطولة القارية «يورو 2020»، يرجى الضغط على هذا الرابط.

    طباعة