العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    البرازيل تدشن «كوبا أميركا» بعد «ولادة قيصرية».. والأمل يتجدّد لميسي

    البرازيل تفتتح البطولة اليوم بلقاء فنزويلا. أ.ف.ب

    تنطلق أخيراً، اليوم، منافسات بطولة كوبا أميركا للمنتخبات اللاتينية، بعد فترة من الشك، انتقلت منها البطولة من تنظيم مشترك في الأرجنتين وكولومبيا، إلى أن تقام في البرازيل، بقرار من المحكمة العليا البرازيلية، أول من أمس. وفي ظل التعقيدات الكثيرة المتعلقة بجائحة كورونا، يأمل البرازيليون أن تنظم البطولة في ظروف آمنة، خاصة أنها تقام في ظل فقاعة وإجراءات احترازية صارمة، ومن دون حضور جماهيري.

    وتراهن البرازيل للدفاع عن لقبها في مباراة الافتتاح أمام فنزويلا على تشكيلة من النجوم الكبار، بقيادة المدرب تيتي، وعلى رأسهم نيمار. بينما في المقابل ستكون الأرجنتين على موعد مع فرصة جديدة بالنسبة للنجم الأول ليونيل ميسي، لإحراز لقب كبير، بعد ثلاث فرص ضائعة في مونديال 2014، وكوبا أميركا 2015 و2016. وكان ميسي منذ 21 يونيو 2016 أفضل مسجّل في تاريخ الأرجنتين (72 هدفاً في 144 مباراة)، إلا أنه اكتفى بتسعة أهداف في 27 مباراة في كوبا أميركا.

    وتواجه الأرجنتين غداً تشيلي، التي انتزعت منها لقبي 2015 و2016، ويأمل التانغو أن تكون البرازيل فأل خير عليهم، كما ستكون كولومبيا على موعد مع الأكوادور.

    • قرار من المحكمة العليا في البرازيل منح الضوء الأخضر للبطولة.

    طباعة