مفاجأة.. تراجع أوروبي عن معاقبة برشلونة والريال واليوفي

علق الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) الإجراءات القانونية ضد ريال مدريد برشلونة الإسبانيين ويوفنتوس الإيطالي، حيال دورهم في محاولة إطلاق "الدوري السوبر" الأوروبي الانفصالي الشهر الماضي. وقال (ويفا): "قررت هيئة الاستئناف التابعة للاتحاد الأوروبي تعليق الإجراءات حتى إشعار آخر"، من دون تحديد الأسباب.

وصمدت هذه الفرق الثلاثة عندما انسحبت تسعة من الأندية الـ12 من المشروع وأبرمت صفقة مع الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي. وتوصلت الفرق الإنجليزية الستة إلى تسوية مالية مع الدوري الإنجليزي الممتاز في وقت سابق الأربعاء، بقيمة إجمالية قدرها 22 مليون جنيه إسترليني (31 مليون دولار).

وأعلن كل من أرسنال وتشلسي وليفربول ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وتوتنهام عن أنفسهم كأعضاء مؤسسين للمسابقة في أبريل، لكن المشروع سرعان ما انهار بعد معارضة واسعة النطاق. وانضم إليهم في ما بعد أتلتيكو مدريد الإسباني وإنتر وميلان الإيطاليين عندما وافقوا على التنازل عن خمسة في المئة من عائداتهم من مسابقات ويفا لموسم واحد ودفع 15 مليون يورو (18 مليون دولار) كتبرعات لدعم كرة القدم على مستوى القاعدة والشباب في أوروبا. وأعلن ويفا بعد ذلك أنه سيفتح إجراءات تأديبية رسمية ضد ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس "لخرق محتمل للإطار القانوني للاتحاد الأوروبي لكرة القدم".

طباعة