رومينيغه يخصص كل وقته لزوجته بعد ابتعاده عن كرة القدم

لا يعتزم كارل هاينز رومينيغه تولي منصب جديد في كرة القدم بعد رحيله عن رئاسة نادي بايرن ميونخ بطل ألمانيا، نهاية الشهر الجاري.

ولدى سؤاله عن إمكانية توليه منصب أخر مثل عضو المجلس الإشرافي لبايرن أو رئيس اتحاد الكرة الألماني أو الاتحاد الأوروبي (يويفا) أو الاتحاد الدولي (فيفا) قال رومينيغه لصحيفة "بيلد" اليوم الأربعاء "لا، استبعد ذلك تماما".

وأضاف"لكني بالتأكيد سأتحمل مسؤولياتي في اللجنة التنفيذية لليويفا".

وعاد رومينيغه إلى اللجنة التنفيذية باليويفا بعد فشل محاولة 12 ناديا من كبار أوروبا لتأسيس بطولة دوري السوبر الأوروبي، علما بأن ولايته ستمتد حتى 2024.

وأعلن رومينيغه أمس الثلاثاء رحيله عن رئاسة بايرن ميونخ في 30 يونيو الجاري، أي قبل ستة أشهر من الموعد المحدد سلفا.

وقال إن فترة الانتقالات الصيفية مناسبة ومنطقية "لتسليم المهمة للحارس السابق لبايرن أوليفر كان".

وأكد رومينيغه /65 عاما/ أنه يرغب "في رد الدين لزوجته، التي دائما ما دعمته".

وأضاف "لقد ساندتني منذ زواجنا في 1978، سنذهب إلى منزلنا في سيلت بعد مباراة ألمانيا أمام فرنسا في 15 يونيو بيورو 2020، وكلانا نتطلع لأول أجازة صيف دون اتصالات هاتفية تخص انتقالات اللاعبين.

ولعب رومينيجه لفريق بايرن ميونخ بين عامي 1974 و1984، وسيرحل عن النادي بعد 30 عاما قضاها في المناصب الإدارية به، حيث تولى عدة مناصب تنفيذية منذ عام 1991.

وخلال مسيرته كلاعب وإداري، أحرز رومينيجه مع بايرن 12 لقبا دوليا و21 لقبا في الدوري و14 لقبا في الكأس.

طباعة