خسارة لقب «الأبطال» قد تؤثر في خطط المدرب الإسباني

غوارديولا.. بين الاستمرار في سيتي أو العودة إلى برشلونة

وسائل إعلام إنجليزية انتقدت بشدة الخيارات الفنية لغوارديولا في نهائي «الأبطال». إي.بي.إي

يقوم فريق برشلونة بقيادة رئيس النادي المنتخب قبل أشهر فقط خوان لابورتا بإعادة بناء جذرية لفريق الكرة بعد فترة صعبة عاشها النادي خلال المواسم الماضية، ولعل حجر الأساس في عملية الترميم الواسعة التي يراهن عليها لابورتا هي عودة المدرب السابق والمدير الفني لمانشستر سيتي، الإسباني بيب غوارديولا، واستمرار النجم الأول والتاريخي في النادي، الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وظهرت مؤشرات رئيسة في الفترة الأخيرة، ترى وسائل إعلام إسبانية وإنجليزية على غرار «موندو ديبورتيفو» و«ميترو» أنها قد تفتح الباب أمام عودة محتملة لغوارديولا إلى الفريق الذي قاده سابقاً في فترة ذهبية بين 2008 و2012، وتحت قيادة لابورتا في فترة رئاسته الأولى، لكن في المقابل قد لا يتحقق ذلك بالنظر إلى مؤشرات أخرى قد تجعل غوارديولا يستمر مع سيتي.

إبقاء كومان في الانتظار

تلقى مدرب برشلونة الحالي، الهولندي رونالد كومان، ما اعتبره إهانة غير مسبوقة، حين طلب منه لابورتا الانتظار 15 يوماً لمعرفة مصيره إما بالاستمرار مع النادي أو الرحيل، وهذا بحسب تسريب لقناة «TV3» الإسبانية لمضمون اجتماعهما الاخير. في جانب آخر، يدور حديث عن أن سبب طلب لابورتا الغريب هو انتظار ما ستؤول إليه نتيجة نهائي الأبطال بين سيتي بقيادة غوارديولا وتشلسي. وبسبب خسارة سيتي اللقب، يعتقد لابورتا أن ذلك قد يعزز فكرة عودة غوارديولا.

خسارة الأبطال

فكرة رحيل غوارديولا عن سيتي باتت تملك بعض الأرضية خصوصاً بعد خسارة لقب دوري الأبطال الذي راهن عليه سيتي كثيراً. وتلقى غوارديولا لوماً كبيراً بسبب خياراته الفنية في النهائي، حيث تعرض لانتقاد واسع من قبل وسائل إعلام إنجليزية، اعتبرت أن دفعه بتشكيلة مختلفة في النهائي وتغيير مراكز بعض اللاعبين المهمين أسهم بشكل أو بآخر في عدم نجاعة سيتي التهديفية أمام سيتي.

ومع الضغوط الواقعة على غوارديولا، ترى بعض وسائل الإعلام الإسبانية أنه قد يبحث عن تجربة جديدة، وقد تكون العودة لبرشلونة هي الأبرز.

إمكانات مان سيتي

قالت وسائل إعلام إنجليزية أخيراً إنه لا يتصور أن يوفر أي نادٍ آخر الإمكانات التي يوفرها سيتي للمدرب غوارديولا. والإسباني نفسه لم ينفِ ذلك، واعترف به في تصريحات أخيرة نشرتها قناة «سكاي سبورت» حين قال إنه سعيد للغاية لأن سيتي يوفر له كل ما يريد لبناء فريق قوي.

صفقة كين

الارتباط القوي بين سيتي والهداف الإنجليزي هاري كين، بجانب بقاء موسمين في عقد غوارديولا، وكذلك الأزمة المالية التي يعانيها الكاتالوني، قد تجعل عودة غوارديولا لبرشلونة مستبعدة جداً. خصوصاً أن غوارديولا هو من يصر على التعاقد مع كين في ظل حاجته الكبيرة له، بجانب أن المدرب كشف قبل نهائي الأبطال بأيام أنه لا يرى نفسه إلا مع سيتي في الموسم المقبل، رغم أن الخسارة الأخيرة قد تدفع الأمور إلى بعض التغيير.

استمرار ميسي وتعاقدات برشلونة

كشفت وسائل إعلام إسبانية بينها «ماركا» و«سبورت» أن اتفاقاً مبدئياً تم التوصل إليه بين ميسي ورئيس برشلونة باستمرار الأرجنتيني مع النادي. وقالت إن برشلونة قدم رسمياً عرضاً بعشر سنوات مع مغريات كثيرة، وأن كل المؤشرات تؤكد استمرار ميسي، خصوصاً بعد أن ألمح بذلك في حوار أخير.

في جانب آخر، تعاقد برشلونة رسمياً مع لاعبين قادمين من سيتي، هما الإسباني الشاب إيريك غارسيا، والنجم التاريخي لـ«السيتيزن» أغويرو.

• موسمان متبقيان في عقد غوارديولا مع «السيتيزن».

طباعة