وفاة مشجع مراهق لأتلتيكو خلال الاحتفالات بلقب «الليغا»

احتفالات هستيرية لجماهير أتلتيكو في شوارع مدريد. إي.بي.إيه

لقي مراهق يبلغ من العمر 14 عاماً حتفه خلال احتفالات الجماهير بفوز أتلتيكو مدريد بلقب الدوري الإسباني لكرة القدم في العاصمة في وقت متأخر أول من أمس، وفق ما أفادت خدمات الطوارئ الإسبانية.

ووقعت الحادثة أثناء وجود المشجع مع أصدقائه في باص صغير، حيث جلس وجسده خارج النافذة قبل أن يصطدم رأسه بجدار في مرآب للسيارات تحت الأرض.

حاول مسعفو الطوارئ إنعاش المراهق لمدة ساعة من دون جدوى.

وتجمع أكثر من 2000 مشجع لأتلتيكو حول نافورة «نيبتون» للاحتفال باللقب الـ11 لفريقهم والأول منذ عام 2014.

ويحتفل الـ«الروخا بلانكوس» تقليدياً بألقابهم في ساحة النصب التذكاري، لكن السلطات حظرت جميع التجمعات العامة بسبب القيود المتعلقة بجائحة فيروس كورونا.

طباعة