سبب غريب وراء وفاة صديق نيمار

قالت صحيفة "ماركا" الإسبانية إن سببا غريبا تبين أنه وراء الوفاة المفاجئة للصديق المقرب من نجم الكرة البرازيلية نيمار، وهو الفنان البرازيلي و"الدي جي" الشهير مكيفن. وكان نيمار قد نشر على حساباته في "التواصل الاجتماعي" تعزية لعائلة مكيفن وأبدى حزنه الشديد لوفاة صديقه قبل أيام.

في المقابل سبق أن نشرت وسائل إعلام برازيلية أن مكيفن البالغ 23 سنة، توفي في أحد الفنادق، دون ذكر تفاصيل أكثر، لكن بعد مرور بعض الوقت، قالت "ماركا" إن السبب وراء وفاته هو قيامه بالقفز مسرعا من شرفة الغرفة الفندقية التي كان يقيم فيها، وذلك مخافة كشف أمر خيانته لزوجته، التي علم أنها علمت بأمر علاقته بعارضة أزياء، ولحقت به إلى الفندق، لكنه قفز من الشرفة دون حساب الاخطار المحدقة بذلك، ما تسبب في إصابات بليغة متعددة أدت إلى وفاته. وكان مكيفن يريد القفز مباشرة إلى المسبح، لكنه سقط على الأرض بدلا عن ذلك.

طباعة