رأس أليسون تنقذ ليفربول وتنتزع فوزا غاليا على ويست بروميتش

 أنقذت رأس حارس المرمى أليسون بيكر فريقه ليفربول من إهدار نقطتين جديدتين في الدوري ، وقاد الحارس البرازيلي فريقه لأحد أغلى الانتصارات في الدوري الإنجليزي لكرة القدم بالتغلب على ويست بروميتش ألبيون 2 / 1 اليوم الأحد في المرحلة الـ36 من الدوري الإنجليزي.

وشهدت نفس المرحلة اليوم أيضا فوز توتنهام على وولفرهامبتون 2 / صفر وكريستال بالاس على أستون فيلا 3 / 2 .

وكان ليفربول في طريقه للعودة إلى مسلسل إهدار الفرص السهلة في محاولاته لضمان المشاركة بدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل ، ولكن رأس حارس مرماه البرازيلي أليسون بيكر اقتنصت للفريق فوزا غاليا 2 / 1 على مضيفه ويست بروميتش ألبيون.

ورفع ليفربول رصيده إلى 63 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطة واحدة خلف تشيلسي ، وتجمد رصيد ويست بروميتش عند 26 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الأخير علما بأنه هبط لدوري الدرجة الأولى في وقت سابق من الموسم الحالي.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1 / 1 ، حيث بادر ويست بروميتش بهز الشباك عن طريق هال روبسون كانو في الدقيقة 15 ، وتعادل المصري الدولي محمد صلاح لليفربول في الدقيقة 33 .

وبدا أن ليفربول أهدر فرصة أخرى لمواصلة الضغط على تشيلسي أملا في انتزاع المركز الرابع آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال الأوروبي.

ولكن أليسون بيكر تقدم إلى منطقة جزاء المنافس لمساعدة زملائه خلال ضربة ركنية في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع ، واقتنص الكرة ببراعة بعد الضربة الركنية التي لعبها ترينت ألكسندر أرنولد ليضع الكرة في زاوية صعبة للغاية على يسار الحارس محرزا هدف الفوز في الوقت القاتل قبل انتهاء المباراة مباشرة.

 

طباعة