الحكم المستبعد من إدارة "الكلاسيكو" يرد على هجوم مدرب برشلونة

رد الحكم الدولي الإسباني ماتيو لاهوز المستبعد من إدارة مباراة ريال مدريد وبرشلونة في الكلاسيكو الأخير قبل ساعات من بداية المواجهة بسبب الإصابة، على التصريحات الغاضبة للهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة وهجومه المتواصل على الصافرة الإسبانية واتهامها بارتكاب أخطاء فادحة.

وقال لاهوز في تصريحات نقلها موقع روسيا اليوم عن إذاعة "كادينا كوبيه": "لست ممن يتابع تصريحات رونالد كومان وانتقاده للحكام، ليس لدي وقت أضيعه على هذه الأشياء"، مضيفاً: "لا يوجد حكم يحكم المباريات حسب رغباته، نحن نحكم حسب ما نراه، كل ما نريده هو أن نقوم بعملنا على أكمل وجه، وقد تطورنا على مر السنين ولازلنا نتطور".

ولم يتمكن لاهوز من إدارة الكلاسيكو، وقررت لجنة الحكام استبداله بالحكم الدولي جيل مانزانو الذي تعرض لانتقادات لاذعة من كومان ولاعبي برشلونة خصوصاً بعد الحالة المثيرة للجدل في أواخر المباراة عندما طالب النادي الكاتالوني بضربة جزاء لمصلحته بداعي أن المدافع الفرنسي فيرلاند ميندي أمسك بذراع المهاجم الدنماركي مارتن برايثوايت داخل منطقة الجزاء، ولكن الحكم جيل مانزانو أمر بمواصلة اللعب، ولم يلجأ إلى تقنية الفيديو "الفار".

وبعد المباراة مباشرة لم يتمالك كومان نفسه، شن هجوما على طاقم تحكيم المباراة مشددا على أن برشلونة لم يحصل على العدالة متسائلاً: "أين تقنية الفيديو في إسبانيا؟".

 

طباعة