ليفاندوفسكي يعود إلى التمارين.. والبايرن يوضح موقفه من مباراة سان جيرمان

عاد مهاجم بايرن ميونيخ متصدر الدوري الالماني لكرة القدم البولندي روبرت ليفاندوفسكي إلى تمارين فريقه المفتقد لجهوده في إياب الدور ربع نهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا أمام مضيفه باريس سان جرمان الفرنسي، غداً الثلاثاء، وذلك بعد أسبوعين من إصابته مع منتخب بلاده خلال النافذة الدولية.
وأشار النادي البافاري أن مهاجمه البالغ 32 عاماً، عاد إلى التمارين، اليوم الإثنين، من دون كرة وشارك في فترة جري، من دون أن يفصح عن أي موعد محدد لعودته إلى المسابقات.
وأصيب ليفاندوفسكي الذي سجل 35 هدفاً في "البوندسليغا" هذا الموسم، بالتواء في الركبة بقميص منتخب بولندا أمام أندورا في مباراة الفوز بثلاثية نظيفة في 28 مارس 2021، خلال التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2022.
وكان الفريق الطبي لبايرن ميونيخ توقع غياب البولندي عن المستطيل الأخضر لفترة أربعة أسابيع.
وسبق لليفاندوفسكي أن غاب عن ذهاب ربع النهائي أمام النادي الباريسي الذي وضع قدماً في نصف النهائي بفوزه على ملعب "أليانز أرينا"، 3-2، في الثأر من "عملاق" بافاريا لخسارته أمامه في نهائي المسابقة الأعرق في الموسم الماضي.
كما غاب عن مباراتين في الدوري أمام الوصيف لايبزيغ (فاز 1-صفر) وأونيون برلين 1-1.

طباعة