سوسييداد وبلباو في صراع اليوم على لقب الكأس «المؤجّل»

يجمع نهائي مسابقة كأس إسبانيا في كرة القدم المؤجل من الموسم الماضي على خلفية تداعيات فيروس كورونا، للمرة الأولى بين ريال سوسييداد وأتلتيك بلباو في «دربي» الباسك على ملعب «لا كارتوخا» في إشبيلية اليوم، حيث يخوض الأخير النهائي الاول له قبل أن يلعب الثاني بعد أسبوعين أمام برشلونة على الملعب ذاته. وكان من المقرر أن تقام المباراة النهائية في 18 أبريل الماضي، لكن جائحة «كوفيد -19» أرغمت المنظمين على تأجيلها. وجاء قرار التأجيل على أمل أن ينحصر الفيروس والسماح للجماهير بالعودة إلى المدرجات، غير أن استمرار تفشي «كورونا» حال مرّة جديدة دون العودة المرتقبة إلى الملاعب الاسبانية، بالتزامن مع قرار إقامة نهائي الموسم الماضي خلف أبواب موصدة، على أن يليه نهائي هذا الموسم في 17 الشهر الجاري، ضمن الشروط ذاتها، وعلى استاد «لا كارتوخا» في إشبيلية أيضاً.

 

طباعة