الدنمارك تسمح بحضور 11 ألف مشجع لنهائيات كأس أوروبا

أعلنت الحكومة الدنماركية اليوم أن بلادها ستستقبل ما لا يقل عن 11 ألف متفرج في ملعب "باركن ستاديوم" خلال المباريات الاربع التي تستضيفها كوبنهاغن الصيف المقبل، ضمن نهائيات كأس أوروبا 2020 المؤجلة، مشيرة الى إمكانية تقليص العدد في حال تدهور الوضع الصحي بسبب فيروس كورونا.

وقالت وزيرة الثقافة والرياضة جوي موغنسن في بيان: "البطولة الأوروبية لكرة القدم حدث فريد وتاريخي في الدنمارك. لذلك قررت الحكومة السماح على الأقل بحضور بين 11 ألف و12 ألف متفرج للمباريات الأربع التي تنظم في (ملعب) باركن".

وأضافت أن يمكن رفع العدد إذا سمحت الظروف الصحية، ولكن يمكن أيضًا خفضه. وتابعت "أبلغنا أيضا اتحاد كرة القدم الدنماركي والاتحاد الأوروبي لكرة القدم أنه قد يكون من الضروري حظر المتفرجين إذا انتشرت العدوى، بحيث لا يمكن طبيًا السماح للمتفرجين بحضور مباريات". ومن المقرر أن تقام نهائيات كأس أوروبا في 12 دولة، على أن تقام مباريات نصف النهائي والنهائي في لندن.

وأوضح الاتحاد الأوروبي (ويفا) أنه حريص على حضور الجماهير في المباريات، معبرًا عن نيته سحب المباريات من بعض المدن المضيفة إذا لم تستطع اقامتها بحضور جماهيري، في ضغط واجه انتقادات كثيرة خاصة في ألمانيا.

طباعة