سباح مصري يحطم رقما قياسيا بموسوعة غينيس

أصبح السباح المصري عمر سيد شعبان الذي لا يتجاوز عمره 21 عاما أسرع سباح تحت الماء في العالم بتسجيله رقما قياسيا جديدا بموسوعة غينيس لأعلى قفزة خارج الماء بارتداء الزعانف المونو وسجلت قفزته رقما لم يسبق له مثيل وهو متران و30 سنتيمترا.

وسبق للسباح المصري الشاب، وهو من مدينة الاسماعيلية، الفوز ببطولات وطنية وعالمية سابقة وحصل على العديد من الميداليات والجوائز.

وبدأ شعبان ممارسة رياضة السباحة وهو في الثامنة من عمره وحصل على ميداليته الأولى وهو في الحادية عشر. وفي 20 نوفمبر تشرين الثاني عام 2020 حقق أكبر إنجازاته بدخوله موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

وقال "أنا اسمي عمر سيد شعبان عندي 21 سنه بالعب سباحة بالزعانف الحمد الله قدرت اني أحقق رقم قياسي بموسوعة جينيس ريكورد لأعلى قفزه خارج الماء باستخدام الزعانف المونو الرقم السابق كان 2 متر الحمد الله حطمت الرقم ب 2.30 متر".

وأضاف "بالنسبة لي حاجة جديدة وحاجة صعبة إني أنزل تحت المياه علي عمق 5 متر واني أحاول أطلع فوق المياه أقصى ارتفاع أعلى من 2 متر الرقم السابق كان 2 متر حاجة صعبة بالنسبة ليه كانت محتاجة قوة انفجارية عالية جدا ومحتاجة تردد وسرعة طبعا غير إن الزعنفة دي ثقيلة جدا وزنها يوصل 6 كيلو وغير طبعا بعالج انكسار المياه وعكس الجاذبية فالموضوع كان بالنسبة لي قابلت شوية صعوبات بس الحمد الله قدرت اتحداها وقدرت أحقق الرقم".

وقال سامح نبيل الشاذلي رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري للغوص والإنقاذ "الرقم العالمي السابق كان مسجلا باسم مجموعة من السباحين منهم مصري سيد باروكي وستيفاني فيرجيني وده بطل عالم للسباحة بالزعانف إيطالي الجنسية حاجة كبيرة جدا لما عمر شعبان يحطم رقم ستيفاني بالتحديد لان احنا عارفين ان هو أسطورة وبطل من أبطال السباحة بالزعانف وعمر يحقق رقم يفوقه بي 30 سم الموضوع كبير أوي".

وهذه هي المرة الأولى التي يحطم فيها الرقم القياسي السابق منذ تسع سنوات وفقا لموسوعة غينيس.

 

طباعة