يورغن كلوب لا يمانع رحيل محمد صلاح وساديو ماني

أكدت العديد من وسائل الإعلام الأوروبية أمس أن الجهاز الفني في ليفربول بقيادة المدرب الألماني يورغن كلوب يريد جدياً التضحية بالنجم المصري محمد صلاح، مقابل استقدام النجم النرويجي الشاب، إيرلينغ هالاند، هداف فريق دورتموند الألماني. وأشارت إلى أن المدرب بات لا يمانع في رحيل صلاح أو حتى السنغالي ساديو ماني.

وقالت صحيفة "مانشستر يونايتد إيفنينغ نيوز" إنه في ظل التوتر الحاصل في علاقة محمد صلاح بالنادي، حيث عبر بشكل صريح منذ ديسمبر الماضي عن رغبته في الرحيل الصيف المقبل، يفكر كلوب بالاتفاق مع إدارة النادي في أن بيع صلاح لأي ناد راغب في خدماته الصيف المقبل، سيدر مبلغا على خزينة النادي يفوق الـ120 مليون يورو، الأمر الذي قد يؤمن صفقة هالاند المتوقع أن تصل إلى نحو 150 مليون يورو.

وأكدت الصحيفة كذلك أن كلوب يفكر أيضا في خطة بديلة، تشمل رحيل السنغالي ساديو مانيه، وسط اهتمام كبير من أندية أوروبية عريقة بخدمات القناص الافريقي. وأكدت الخبر أيضا صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية المقربة من نادي برشلونة الراغب بشدة في التوقيع مع هالاند، وقالت إن صفقة النجم النرويجي باتت تثير اهتمام ليفربول بشدة في الأسابيع الماضية، وكشفت عن خطة موضوعة من قبل النادي، تشمل بيع صلاح أو ماني، أو أحدهما برفقة البرازيلي فيرمينيو، الذي عانى من تراجع ملحوظ في مستواه خلال الفترة الاخيرة.

يذكر أن صلاح سجل 25 هدفا في مختلف المسابقات هذا الموسم مع ليفربول، بينما ظهر التراجع واضحا على كل من مانيه وفيرمينيو، بيد أن هالاند بات النجم الابرز حاليا في أوروبا، بعد أن سجل 31 هدفا في 30 مباراة بكل المسابقات، بجانب أنه لاعب بإمكانات بدنية هائلة، وصغير السن.

ويتوقع بشكل كبير أن يكون هالاند نجم الميركاتو المقبل، في ظل اهتمام غير مسبوق باللاعب من قبل كبرى أندية أوروبا، ريال مدريد وبرشلونة وليفربول ومان يونايتد ومان سيتي، وتشلسي، ويوفنتوس، وباريس سان جرمان، بجانب أيضا العملاق البافاري بايرن ميونيخ، ما قد يرفع المزاد على هالاند لرقم فلكي قد يتعدى الـ200 مليون يورو، بحسب توقعات متخصصين في سوق الانتقالات.

طباعة