بلاتيني يخضع لاستجواب جديد في قضية الفساد الكروي

الفرنسي ميشيل بلاتيني. أرشيفية

يمثل الفرنسي ميشيل بلاتيني، أمام المدعين العامين السويسريين لمدة ثلاثة أيام متتالية الأسبوع المقبل، وذلك للإجابة عن أسئلة في قضيتين ضمن قضايا لاتزال تقض مضجع كرة القدم العالمية.

ومن المقرر أن يتم استجواب الرئيس الأسبق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم في بيرن اليوم وغداً، بشأن قضية الفساد التي حطمت حلمه في الوصول إلى رئاسة الاتحاد الدولي «فيفا» بعد «سقوط» السويسري جوزيف بلاتر.

ومن المتوقع أن يصل بلاتيني الأربعاء إلى سارنين، على بعد 80 كيلومتراً شرق بيرن، لكن هذه المرة كشاهد في تحقيق يطال نائبه السابق في الاتحاد الأوروبي، والرجل الذي تولى بدلاً منه قيادة فيفا السويسري الآخر جاني إنفانتينو.

وهاتان القضيتان ليستا سوى جزء من الإجراءات التي تطال «فيفا» ومسؤوليه السابقين والحاليين.

طباعة