مبابي يوجه صدمة شديدة إلى سان جرمان

ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، اليوم، أن نجم الفريق الفرنسي باريس سان جرمان، كيليان مبابي، أثار غضب إدارة النادي، بعد أن رفض تجديد عقده الذي ينتهي صيف 2022. وقالت الصحيفة إن برنامج "الشرينغيتو" الرياضي الإسباني الشهير، علم من خلال مصدر في داخل النادي، إن مبابي قام بإخطار الإدارة بالفعل قبل أيام بموقفه النهائي من التجديد، وإنه يريد خوض تجربة جديدة خارج أسوار سان جرمان، وإن قرار رحيله نهائي.

ومن شأن هذا القرار أن يخلط أوراق النادي، الذي تم ربطه أخيراً بالتعاقد مع نجم برشلونة ليونيل ميسي، وكذلك مدافع الريال سيرجيو راموس. وأمام الوضع الجديد، سيكون سان جرمان أمام خيارين أحلاهما مر، إما بيع مبابي في الصيف المقبل، والاستفادة من العائد المالي الذي يتوقع أن يزيد على 120 مليون يورو، أو إرغام اللاعب على إكمال عقده حتى يرحل مجاناً في صيف 2022، ما قد يوتر العلاقة بين الجانبين، كما سبق وحصل مع الفرنسي رابيو من قبل.

يذكر أن ريال مدريد يلاحق مبابي منذ سنوات، ومن شأن التطور الجديد أن يصب في صالحه، بالنظر إلى حاجته الماسة للتعاقد مع مهاجم صريح، لكن ستكون المشكلة الكبرى في تمويل الصفقة، بجانب أن الريال مهتم كذلك بالمهاجم النرويجي، وقناص دورتموند، هالاند.

طباعة