أسطورة ليفربول يهاجم اللاعبين.. ومحمد صلاح يبلغ النادي موقفه من الرحيل

سخر جيمي كاراغر أسطورة نادي ليفربول، من لاعبي الفريق بعد الهزائم التي تلقاها "الريدز"، وآخرها السقوط على أرض "أنفيلد"، عقب الخسارة أمام فولهام، بهدف نظيف، الأحد، في الجولة 27 للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، في وقت أبلغ النجم المصري محمد صلاح إدارة النادي برغبته في الرحيل عن النادي الصيف المقبل، بحسب "ديلى ستار".

وقال كاراغر لشبكة "سكاي سبورتس" البريطانية: "في السابق كان المدرب يورغن كلوب يصف لاعبي فريقه بأنهم يمتلكون عقليات الوحوش، وكان هذا صحيحا في ذاك الوقت أما الآن فهم أقزام، اللاعبون لم يتعاملوا بالشكل المطلوب مع الهجمات المرتدة، ولا يقدمون المستوى المتوقع".

وكان ليفربول تعرض للهزيمة السادسة على التوالي وهو ما لم يحصل للفريق منذ عام 1954، إذ يحتل ليفربول "حامل اللقب" المركز الثامن على لائحة ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 43 نقطة متأخراً بفارق 22 نقطة كاملة عن مانشستر سيتي "المتصدر".

وما يضاعف من مشكلات ليفربول حالة انعدام الثقة بين اللاعبين والمدرب كلوب، وعلى وجه الخصوص محمد صلاح الذي كشفت وسائل إعلام بريطانية يتقدمها "ديلي ميل" و"صن" بأنه غير سعيد في النادي الأمر الذي يرجح أن يلقى مصير لاعب الفريق السابق البرازيلي كوتينيو المنتقل إلى برشلونة للاستفادة من سعره في تمويل صفقات جديدة.

من جهتها، أوضحت صحيفة "ديلى ستار"، بأن محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزى أخبر إدارة ناديه برغبته في الرحيل عن الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وقد يوجه البوصلة إلى الدوري الإسباني للعب في برشلونة أو ريال مدريد.

ويتقاضى محمد صلاح 230 ألف إسترلينى أسبوعياً، وينتهى عقده مع ليفربول فى يوينو 2023 ما يعني أنه لا يحق له الرحيل دون موافقة النادي الإنجليزي.

طباعة