محمد صلاح يصدم الجمهور في مباراة ليفربول وفولهام

صورة

وجه النجم المصري محمد صلاح صدمة قوية إلى أنصاره وعشاق ليفربول خلال مباراة فولهام التي خسرها "الريدز" بهدف نظيف، اليوم الأحد، على استاد "آنفيلد" في الجولة 27 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، بعد الأداء الباهت وحصوله على أضعف تقييم بين زملاءه في الفريق.

وشارك محمد صلاح أساسياً دون أن يخرجه المدرب الألماني يورغن من الملعب على الرغم من الخلاف الذي طرأ بينهما في المباراة الماضية أمام تشيلسي حين استبدله بالدقيقة 60 الأمر الذي أغضب صلاح وأثار جدلاً حول مستقبله بالنادي لاسيما ان اللاعب أعرب أخيراً بأنه غير سعيد في ليفربول.

وحصل محمد صلاح خلال مباراة فولهام على تقييم ضعيف بلغ درجة 6.1 من 10، بحسب موقع الإحصاءات المختص "سوفا سكور"، وذلك بعدما تسبب في هدف ضد فريقه عندما لم يحسن التعامل بسرعة مع الكرة فانسل لاعب فولهام من خلفه وخطفها من أمامه على منطقة الجزاء قبل أن يسددها في شباك الحارس البرازيلي أليسون بيكر.

وتشير الأرقام إلى أن محمد صلاح لم يقدم المستوى المعروف عنه، إذ حاول التسديد ثلاث مرات، واحدة فقط جاءت على المرمى وأخرى خارجه، أما الثالثة فتم اعتراضها من قبل الدفاع، فيما راوغ مرة واحدة بشكل صحيح، ولمس الكرة 32 مرة، وتفوق في واحدة من خمسة مواجهات مع المدافعين، أما الكرات الهوائية فلم يتفوق في أي منها، وخسر صلاح الكرة تسع مرات كما ارتكب خطأ واحداً.

وأمام الأزمات المتراكمة في ليفربول، وتراجع مستوى صلاح، واهتزاز الثقة بين اللاعبين والمدرب كلوب، هل نشهد رحيلاً قريباً لمحمد صلاح عن "آنفيلد"؟.

طباعة