بالصور: لاعب كمال أجسام يحقن ذراعيه بـ"الفازلين".. والنتيجة صادمة

صورة

كشفت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية بأن كيريل تيريشين وهو  لاعب كمال أجسام روسي يخضع إلى عمليات جراحية تأخر موعدها بسبب جائحة كورونا وذلك بعدما أبلغه الأطباء بضرورة التدخل الجراحي الفوري خوفاً من بتر ذراعيه.

وكان هوس الحصول على العضلات سريعاً قد دفع الفتى الروسي (24 سنة) إلى حقن ذراعيه بـ"الفازلين" ليبدو قوياً لكن النتيجة ظهرت بشكل غير طبيعي وتراكمت لديه أنسجة عضلية ميتة أثرت في حركته وحياته عموماً.

وقالت الصحيفة إن تيريشين يحتاج إلى ثلاث عمليات جراحية لاستئصال العضلات الميتة إذ بدأ الأمر بحقن نفسه بفازلين ليبدو قوياً، لكنه الآن يدفع الثمن الذي قد يشمل فقدان استخدام ذراعيه أو ما هو أسوأ".

ونقلت الصحيفة عن تيريشن قوله: "أنا غبي، أبلغ من العمر 24 عاماً، لا أزال أنتظر عمليات أكثر تعقيداً للتخلص من الفوضى داخل العضلة ذات الرأسين ولكن جهاز المناعة لدي حتى الآن يتعامل مع هذا الالتهاب، وفي الحقيقة لا أعرف ما الذي سيحدث بعد ذلك.. أريد التخلص من هذا الكابوس".

وأضاف: "حقنت ذراعي عندما كان عمري 20 بسبب غبائي دون أن أفكر في العواقب، وعندما ظهرت بهذه الصورة تم إقناعي بإنقاذ حياتي وإزالة عمليات الزرع من قبل ناشطة رائدة لضحايا الجراحة التجميلية الفاشلة وأجري حالياً العمليات الجراحية.. وآمل النجاة".

طباعة