"بطاقة" تربك حسابات برشلونة في الدوري الإسباني.. ميسي ودي يونغ السبب

بات فريق برشلونة مهدد بخسارة جهود النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والهولندي فرينكي دي يونغ في إحدى الجولات المقبلة من الدوري الإسباني، وأهمها أمام ريال سوسييداد، حال حصولهما على بطاقة صفراء جديدة في المباراة المقبلة أمام أوساسونا في الجولة 26 من "الليغا".

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية أن ميسي ودي يونغ هما أبرز لاعبي البارسا في الموسم الحالي ويظهر تأثير غياب أحدهما عن الفريق بشكل واضح مما قد يربك حسابات المدرب الهولندي رونالد كومان في إعداد خططه الفنية لاسيما أن عدد كبير من لاعبي الفريق لا يمتلكون قدرة على صنع الفارق بقدر تأدية الأدوار الفنية داخل الملعب.

وكان ميسي قد تلقى الإنذار الرابع له في الدوري، خلال مباراة إشبيلية، السبت، والأمر نفسه لزميله دي يونغ.

وأوضحت الصحيفة إنه إذا تحصل الثنائي على إنذار جديد أمام أوساسونا سيغيبان أمام هويسكا في المباراة التالية، أو إذا تحصل أحدهما على إنذار أما هويسكا ستكون العقوبة أمام خصم صعب للغاية وهو ريال سوسيداد.

ويحتل برشلونة المركز الثاني في الدوري الإسباني مؤقتا برصيد 53 نقطة بانتظار ما تسفر عنه نتيجة مباراة ريال مدريد وريال سوسيداد، الإثنين خصوصاً أن الفريق الملكي يمتلك 52 نقطة.

 

طباعة