صلاح ومانيه يعيدان ليفربول إلى «سكة الأبطال»

تنفس ليفربول الصعداء بعد سلسلة من النتائج المخيبة، وقطع أول من أمس، شوطاً كبيراً نحو ربع النهائي بفوزه خارج ملعبه على لايبزيغ الألماني 2-صفر، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وبعد سلسلة من النتائج المخيبة في الدوري الإنجليزي، آخرها الخسارة من ليستر سيتي 3-1، نجح نجمي ليفربول المصري محمد صلاح، والسنغالي ساديو مانيه في مصالحة جمهورهما وإعادة الفريق إلى سكة الانتصارات. وافتتح صلاح التسجيل في الشوط الثاني، بعد أن خطف كرة من دفاع لايبزيغ وسجلها بمهارة (53)، ثم عزز مانيه النتيجة بعد خمس دقائق عقب انفراد بالمرمى.

طباعة