مرتضى منصور يتلقى صدمة جديدة غير متوقعة

تلقى رئيس نادي الزمالك السابق مرتضى منصور، صدمة جديدة غير متوقعة بعدما قضت محكمة القضاء الإداري في مصر، برفض الطعن المقام من منصور وأعضاء مجلس الإدارة السابق برفض الطعن على قرار تجميد المجلس وتعيين لجنة مؤقتة لإدارة النادي.
 
وذكرت صحيفة "اليوم السابع" المصرية، أن محكمة القضاء الإداري رفضت الطعن الذي تقدم به مرتضى منصور وكل من هاني زادة وأحمد عادل عبد الفتاح، وإسماعيل يوسف، وأحمد مرتضى منصور، ومحمد أنور، وشريفة كمال، أعضاء مجلس إدارة نادي الزمالك السابقين، تطالب بإلغاء قرار رقم 520 لسنة 2020 بتجميد مجلس إدارة نادي الزمالك، في ضوء نتائج أعمال لجنة الفحص والتفتيش المالية والإدارية والمشكلة بقرار وزير الشباب والرياضة.
 
وأضافت: "طالبت الدعوى، بإلغاء قرار مديرية الشباب والرياضة متضمناً في مادته الأولى تشكيل لجنة مؤقتة لإدارة وتسيير أعمال نادى الزمالك للألعاب الرياضية تضم ثلاثة أعضاء هم التالية أسماؤهم: القاضي أحمد بكرى محمد حميدة رئيس محكمة الاستئناف بمحكمة استئناف القاهرة والقاضي هشام إبراهيم محمد محمود رئيس محكمة الاستئناف بمحكمة استئناف القاهرة والمحام العام الأول محمد سيد عطية على أحمد المحامى العام الأول بالنيابة العامة لدى محكمة النقض".

 

 

طباعة