برايتون يحتفل بفوز على ليفربول عمره 36 سنة.. وتصريح صادم لكلوب

وجه مهاجم برايتون، ستيفان ألزاتي صدمة مدوية إلى طموحات فريق ليفربول للاحتفاظ بلقبه بطلا للدوري الانجليزي الممتاز، وذلك بعد الفوز عليه في عقر داره بملعب أنفيلد بهدف لصفر أمس ضمن الجولة 22، ليبتعد "الريدز" عن المتصدر مان سيتي بسبع نقاط، مع مباراة مؤجلة لـ"السيتيزن". واحتفل برايتون بفوز طال انتظاره وعمره 36 سنة، إذ يعود آخر انتصار له على استاد أنفيلد إلى العام 1985.

وبدأت آمال ليفربول تتلاشي في الدفاع عن لقبه، خاصة بعد توالي النتائج المتواضعة، إذ لم يسجل أي هدف في آخر ثلاث مباريات على ملعبه. في المقابل ذكرت قناة "سكاي سبورت" أن لاعبي الفريق ومدربهم الالماني يورغن كلوب باتوا متشائمين بقدرة الفريق على اللحاق بركب الصدارة، خاصة في ظل الإصابات والغيابات الطويلة، وتراجع مستوى لاعبي الهجوم. وصدم كلوب أنصار الفريق بدعوتهم لنسيان "الدوري"، والتركيز في المسابقات الاخرى المتبقية. وقال في تصريح صحافي إن برايتون كان أفضل من ليفربول بمراحل، وأنهم يستحقون الفوز، وأن فريقه لم يقم بأي شيء يستحق عليه أي نقطة.

وأكد أن الفريق يعاني بدينا وذهنيا وعلى كل المستويات، وأنه لا يتوقع تغييرا كبيرا في الفترة المقبلة. يذكر أن قمة كبيرة منتظرة بين سيتي وليفربول، قد تحسم بشكل كبير في آمال الفريق الاحمر بالمنافسة على لقب الدوري هذا الموسم.

 

 

طباعة