مهاجم مانشستر يونايتد يتعرض لإهانات عنصرية ويرفض الرد بالمثل

أكد ماركوس راشفورد مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزي أنه تعرض لإهانات عنصرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي مساء السبت.

وتعرض راشفورد /22 عاما/ لإهانات عنصرية متعددة عبر شبكة "إنستغرام" لتبادل الصور بعد تعادل فريقه مانشستر يونايتد مع مضيفه ارسنال سلبيا أمس السبت.

وتم تكريم راشفورد مؤخرا بسبب جهوده في مكافحة الفقر الغذائي للأطفال، لكنه لم يسلم من الإهانات العنصرية.

وكتب راشفورد عبر حسابه على شبكة "تويتر" للتواصل الاجتماعي "أنا رجل أسود وأفخر بذلك كل يوم".

وأضاف "لا يمكن لأحد أو لتعليق أن يغير من شعوري، لذا آسف إذا كنتم تبحثون عن رد فعل قوي، لن تحصلوا على مرادكم".

وأشار "لا أعيد نشر المنشوارت ، سيكون من غير الملائم أن أفعل ذلك".

وختم بالقول "لدي أطفال غاية في الجمال من كل الألوان يتابعوني وهم ليسوا في حاجة لقراءة ذلك ، الألوان الجميلة هي التي ينبغي فقط الاحتفاء بها".

طباعة