بالصور.. مورينيو يحيي صلاح بكلمة في أذنه ويحطم رقماً سلبياً مع توتنهام

صورة

شهدت مباراة توتنهام وليفربول في الدوري الانجليزي أمس العديد من الامور اللافتة، كان بينها اللقاء القصير الذي دار بين مدرب توتنهام، البرتغالي جوزيه مورينيو والنجم المصري، هداف ليفربول، محمد صلاح.

والتقطت عدسات الكامير لقاء قصيرا، ظهر فيه مورينيو وهو يحيي محمد صلاح بعد نهاية المباراة، ثم يسر له بكلمة في أذنه، اعتبرتها وسائل الإعلام بأنها إشادة بما قدمه اللاعب في المباراة، حيث أسهم بشكل كبير في فوز فريقه المهم 3-1، رغم أنه سجل هدفا وتم إلغاؤه بداعي لمسة يد قبل ذلك على البرازيلي فيرمينيو.

وكان مورينيو قد صرح مرارا في العديد من المؤتمرات الصحافية بأنه لم يتخل عن صلاح حين كان لاعبا في تشلسي، وأنه ليس السبب في رحيله. وكان النجم المصري قد انتقل لتشلسي قبل سنوات، لكنه ظل بديلا أغلب الوقت، قبل أن يجد فرصته أكثر مع روما الإيطالي، ثم العودة الكبيرة إلى إنجلترا من بوابة ليفربول.

وبعد الخسارة الموجعة، حطم مورينيو رقما سلبيا في تاريخه، إذ تعتبر هذه أول مرة يتعرض للخسارة السادسة في  ملعبه في 23 مباراة، وجاءت في استاد توتنهام، ولم يسبق له أن تعرض لهذا الامر مع كل الفرق الاوروبية التي قادها سابقا في البرتغال وإيطاليا وإسبانيا وكذلك إنجلترا مع مان يونايتد وتشلسي.

طباعة