الهلال والنصر.. من هو "سوبر السعودية"؟

يتجدد الصراع بين قطبي العاصمة الهلال والنصر، السبت (الساعة 21:15 بتوقيت الإمارات)، وذلك عندما يلتقيان على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض على الكأس السوبر السعودية لكرة القدم.
ويخوض كل من الهلال والنصر المباراة التي تجمع سنويا منذ 2013 (لم تجر عام 2017) بين بطلي الدوري والكأس للمرة الرابعة، إذ سبق للأول أن شارك أعوام 2015 و2016 و2018، والثاني أعوام 2014 و2015 و2020.
وسبق للفريقين أن تقابلا هذا الموسم مرتين، كانت الأولى في الدوري وكسبها الهلال 2-0، بينما كانت الثانية في نهائي كأس الملك وكسبها الهلال أيضاً 2-1.
أما على مستوى الكأس السوبر، فقد التقيا مرة واحدة كانت عام 2015 وانتهت بفوز الهلال بهدف نظيف.
ويتواجد الفريقان في مباراة هذا العام بعدما توج الهلال بلقبي الدوري وكأس الملك في الوقت الذي حقق فيه النصر الوصافة في البطولتين.
ويتطلع الهلال إلى تحقيق الثلاثية المحلية وضم الكأس السوبر للدوري وكأس الملك، بينما يطمح النصر الى رد اعتباره بعد خسارته نهائي الكأس، وتحقيق لقب السوبر للمرة الثانية على التوالي.
وأكد المدرب الروماني للهلال رازفان لوتشيسكو أن فريقه "جاهز لمباراة الكأس السوبر" ضمن رغبته في رفع جميع الألقاب المحلية الخاصة بالموسم المنصرم.
وأضاف "اليوم نحن نمتلك الفرصة ويجب أن نكون بأفضل مستوى".
ويتصدر الهلال حالياً الدوري برصيد 30 نقطة، مكنته من التتويج بلقب الشتاء "الشرفي"، لكن مستواه تراجع في الفترة الأخيرة بشكل ملحوظ، ولم يحقق الفوز في آخر تسع مباريات سوى في اثنتين فقط، مقابل التعادل في خمس مباريات والخسارة في مباراتين، واحدة منها في مسابقة كأس الملك التي ودعها من دورها الأول.
وأوضح لوتشيسكو "نعلم أن مباراة النصر لن تكون سهلة" لأن الأخير سيبحث خلال هذه المباراة عن الثأر، نظرًا لما حققه الفريق الأزرق أمام الأصفر في الفترة الماضية.
ولم تتحدد مشاركة المدافع متعب المفرج الذي غاب عن تدريبات الهلال الخميس بسبب اصابته في العضلة الخلفية.
وتابع لوتشيسكو "المباراة مهمة للاعبين كونها ديربي إضافة لكونها مباراة نهائية، لكن بالنسبة لي هي بطولة وأسعى لتحقيقها".
ويأمل الهلال أن يكون حاضراً من كافة النواحي الفنية والبدنية لإضافة لقب جديد إلى سجله المليء بالبطولات خصوصاً وأنه يدخل المباراة بصفوف مكتملة.
وبعد البداية السلبية في الدوري، بدأ النصر يستعيد توازنه تدريجياً، حيث نجح بقيادة مدربه الكرواتي ألين هورفات في التواجد في المركز السادس مع نهاية القسم الأول برصيد 21 نقطة، بعدما كان في المركز قبل الأخير مع نهاية المرحلة العاشرة.
وشدد هورفات الى سعيه "لمواصلة سلسلة الانتصارات" التي حققها مع الفريق، مضيفا "النصر سيكون على قدر المسؤولية في مباراة الهلال ونحن جاهزون لمثل هذا الحدث، وجاهزون لأي تحدي".
وتابع "بغض النظر عن النتيجة، متى قدم اللاعبون كل ما لديهم من أداء وظهروا بصورة جيدة سأعتبر نفسي فائزاً".
ولم يتلق الفريق الأصفر أي خسارة في آخر ثماني مباريات، إذ فاز في ست، واحدة منها في كأس الملك، وتعادل في مباراتين، ويسعى إلى مواصلة نتائجه الإيجابية والظفر بالكأس.
ورغم الظروف التي يواجهها حالياً والمتمثلة في امتناع مدافعه البرازيلي مايكون عن الانتظام في التدريبات، وإصابة مدافعه الأيسر عبدالرحمن العبيد، إلى جانب الأرجنتيني البيتي مارتينيس وعبدالفتاح عسيري اللذين ما زالت مشاركتهما غير مؤكدة بعد عودتهما من الإصابة، إلا أن النصر يسعى لمواصلة نتائجه المميزة في الفترة الأخيرة وتأكيد صحوته بالفوز على الغريم التقليدي.
 

 

طباعة