لابورتا: سان جيرمان ينتقص من احترام برشلونة في مسألة ميسي

اعتبر الرئيس السابق المرشح الحالي لرئاسة نادي برشلونة الإسباني جوان لابورتا الأربعاء أن لدى نادي باريس سان جرمان الفرنسي "انتقاصاً في الاحترام" تجاه النادي الكاتالوني في تعامله مع مسألة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي ينتهي عقده في 30 يونيو المقبل.
وقال لابورتا إن "نادي سان جيرمان يسمح لنفسه بالقول علانية إنه يريد التعاقد مع ميسي. هذا لا يمكن لبرشلونة أن يسمح به، لأنه انتقاص من الاحترام".
وأضاف أن "الأكثر من ذلك أنه يأتي من نادٍ يتخطى القانون. علينا أيضاً العمل في هذه المسألة مع الاتحادين الأوروبي (ويفا) والدولي (فيفا) لكرة القدم".
وتابع الرئيس السابق لـ"بلاوغرانا" بين عامي 2003 و2010 أنه "يجب أن يكون النادي (برشلونة) قادراً على تقديم عرض جيد لميسي حتى يتفهمه ويقبله. مهما كان رد ليو (ميسي)، سأفهمه. عليه أن يعرف وضع النادي، وهذا أمر عاجل".
وأردف أن "هذا الوضع يتفاقم من جهتين، بأنه (ميسي) حرّ في التفاوض مع نادٍ آخر، ولا يزال برشلونة بلا رئيس ...".
وكان نجم سان جرمان البرازيلي نيمار، أعرب في الثاني من ديسمبر عقب فوز فريقه على مضيفه مانشستر يونايتد الإنكليزي 3-1 في دوري أبطال أوروبا، عن رغبته في اللعب مجدداً مع زميله السابق في برشلونة "العام المقبل".
وفي الآونة الأخيرة، اعتبر المدرب الأرجنتيني لسان جرمان ماوريسيو بوكيتينو أنه ومواطنه ميسي يتشاركان "الكثير من الأمور".
وقال في حديث لراديو "كادينا سير" الإسباني "أحترم كثيرا اللاعبين الموجودين في فريقي لكن علي أيضا أن أحترم لاعبي الفرق الأخرى"، مشيرا الى أنه وميسي "نتشارك الكثير من الأمور الهامة، مثل حبنا لنيولز أولد بويز"، أحد أندية روزاريو في الأرجنتين.
وينتهي عقد "البرغوث" مع برشلونة في 30 يونيو 2021، وبالتالي فهو بات حراً في التفاوض مع أندية أخرى منذ الأول من يناير.
وكان ميسي أعلن الصيف الماضي نيته مغادرة برشلونة، قبل أن يرغمه الرئيس السابق للنادي جوزيب ماريا بارتوميو، الذي استقال لاحقاً، على التراجع.

طباعة