فلوريدا الأميركية تعرض استضافة «أولمبياد طوكيو»

أبلغ كبير المسؤولين الماليين في ولاية فلوريدا الأميركية، أول من أمس، اللجنة الأولمبية الدولية استعدادهم لاستضافة الألعاب الأولمبية الصيفية، في ظل تكهنات حول تراجع طوكيو عن الاستضافة، بسبب تداعيات جائحة فيروس «كورونا» المستجد.

وقال جيمي باترونيس، في رسالة إلى رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ: «إن عليهم التفكير ملياً في إمكانية نقل الألعاب إلى فلوريدا»، قائلاً: «إن لديهم كل السُبل لإنجاح تنظيم الألعاب، خصوصاً في ظل القلق المتزايد لدى اليابانيين من عدم إمكانية إنجاح الألعاب التي تأجلت عاماً، وتواجه احتمال الإلغاء الصيف المقبل». وأشار إلى أن فلوريدا نجحت في استكمال العديد من البطولات الرياضية، على الرغم من الجائحة.

 

طباعة