"فيفا" يوجه صدمة إلى رونالدو في لقب "أفضل هداف في التاريخ"

قالت صحيفة "أس" الإسبانية إن الرقم المذهل الذي سجله البرتغالي كريستيانو رونالدو بـ760 هدفا، بعد هدفه في شباك نابولي أمس خلال الفوز بكأس السوبر الإيطالي 2-0، أثار بعض الشكوك في أحقية رونالدو بلقب أفضل هداف في تاريخ الكرة.

وذكرت أن الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وجه صدمة إلى اللاعب بأن شكك في أحقيته باللقب. وكان رونالدو قد تخطى الرقم السابق المسجل بإسم الدولي التشيكي التاريخي جوزيف بيكان بـ759 هدفا، لكن "فيفا" يرى أن بيكان الذي لعب لمنتخبي النمسا وتشيكوسلافكيا (سابقا) بين 1933 و1949 سجل 805 أهداف في 530 مباراة، وليس 759 هدفا فقط.

وقالت إن مسؤولين عن الإحصاءات في "فيفا" يرون أن رونالدو ليس أفضل هداف في التاريخ، رغم أنهم غير متأكدين من الرقم الحقيقي لاهداف بيكان. وسجل رونالدو 760 هدفا، منها 311 في "الليغا" و134 هدفا في أبطال أوروبا، و84 في الدوري الانجليزي، بجانب 102 هدفا دوليا مع البرتغال، وتظل أهدافه مع الريال الاكبر بـ450 في تسع سنوات. أما مع اليوفي فسجل 32 هدفا في آخر 32 مباراة وهو بسن الـ35.

طباعة