أزمة نادي القرن مستمرة بعد رحيل مرتضى منصور.. والأهلي يطلب مبلغاً خيالياً

تمسك مجلس إدارة نادي الأهلي المصري برئاسة محمود الخطيب بحق النادي في التعويض الذي طلبه خلال القضية المثارة في القضاء المصري حالياً، حول لافتة نادي القرن الإفريقي التي قام مجلس إدارة الزمالك السابق برئاسة مرتضى منصور، بوضعها فوق أسوار النادي خلال الفترة الماضية.

وكان النادي الأهلي قد قام برفع دعوى قضائية في المحكمة الإقتصادية وطلب مجلس الإدارة بالفعل تعويضا عن إجمالي الخسائر التي لحقت به على حد تعبيره وسار وفقًا للإجراءات القانونية، فلجأ أولًا للشكوى لوزير الشباب والرياضة الدكتور .أشرف صبحي، لإصلاح الخطأ الإداري ولكن لم يتغير شىء، فتوجه المجلس إلى الإجراءات القانونية منها ما هو جنائي وما في المحكمة الاقتصادية للحصول علي التعويض المناسب

وكشفت وسائل إعلام مصرية، أن الفترة الماضية شهدت بعض المحاولات من الوسطاء قاموا بالتدخل للتصالح بعد رحيل رئيس الزمالك مرتضي منصور عن منصبه، بجانب تصريحات أعضاء اللجنة المؤقتة بأن كل شىء وارد في القضية، ولكن رفض مجلس الأهلي وأكد أن القضية حالياً في يد القضاء ولن يتراجع المجلس عن الحصول على حقوق الأهلي بعد الخسائر التي لحقت به جراء قيام مسئولى الزمالك استخدام لقب القرن الإفريقي، وكانت المحكمة الاقتصادية قد أجلت الدعوى إلى يوم 4 فبراير، والتي يطالب خلالها الأهلي بتعويض 50 مليون جنيه.

 

طباعة