أزمة في مباراة بالدوري السوري بسبب "برتقالة"

أكدت إدارة نادي الوحدة السوري عزمها تقديم شكوى رسمية للاتحاد الرياضي العام في سورية، تتعلق بالإساءات التي تعرض لها فريق النادي وجمهوره خلال مباراته الأخيرة التي جمعته أمام مضيفه الاتحاد الحلبي ضمن الجولة الـ 12 من الدوري، وانتهت بالتعادل "1-1".

وتداول جمهور النادي الحلبي صورة لاعبه محمد الأحمد وهو يأكل برتقالة، عقب تسجيله هدف التعادل، خصوصاً أن اللقب الشهير المتعارف عليه لنادي الوحدة في الأوساط الرياضية هو "البرتقالة الدمشقية".

وأكد نادي الوحدة في صفحته الرسمية في "فيسبوك" أنه سيتقدم بشكوى رسمية للقيادة الرياضية في سورية، وتبيين حجم الإساءات التي تعرض لها النادي خلال مباراته أمام الاتحاد. وقال البيان إنه ينتظر من إدارة نادي الاتحاد اتخاذ التدابير التأديبية اللازمة بحق المسيئين، ومن ضمنها ما بدر عن لاعب الفريق محمد الأحمد.

ولفت البيان إلى "جهود حكم المباراة محمد العبدالله، الذي حاول مراراً قبل وأثناء المباراة احتواء الموقف وامتصاص غضب الجمهور، وأوقف المباراة في مناسبتين، طلب خلالها العبدالله من قائد فريق الاتحاد التواصل مع مدرجات فريقه لإيقاف الشتم والعبارات النابية".

 

طباعة