كافاني يقبل إيقافه 3 مباريات وينفي عنه تهمة "العنصرية"

أعلن الدولي الأوروغوياني إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد أنه سيقبل ايقافه ثلاث مباريات من قبل الاتحاد الانجليزي لكرة القدم لاستخدامه مصطلحًا عنصريًا في رسالة عبر حسبه على انستاغرام تم حذفها بسرعة، لكنه دافع عن نواياه مؤكدًا أنها غير عنصرية. وكان كافاني (33 عاما) ردّ على تهنئة من أحد اصدقائه على موقع انستاغرام بـ"غراسياس نغريتو"، (شكرًا لك أيها الأسود الصغير) بعد الفوز بصعوبة على ساوثمبتون 3-2 في الدوري المحلي في 29 نوفمبر الماضي، في مباراة سجل خلالها مهاجم باريس سان جرمان الفرنسي السابق ثنائية ولعب تمريرة حاسمة.

وحذف كافاني الرسالة بسرعة، فيما سارع يونايتد للدفاع عن مهاجمه الجديد، معتبرًا أن الكلمة لها دلالات مختلفة في أميركا الجنوبية. وبعد قرار الايقاف الخميس كتب كافاني عبر مواقع التواصل الاجتماعي "أقبل العقوبات التأديبية، مع العلم أنني أجنبي على تقاليد اللغة الإنكليزية، لكنني لا أشاطر وجهة النظر". وتابع "أعتذر إذا أسأت إلى شخص ما بالتعبير عن عاطفتي تجاه صديق، لم يكن ذلك في نيتي على الإطلاق".

طباعة