جوشوا يسقط بوليف ويستعد لنزال فيوري المنتظر

عبّر الملاكم أنتوني جوشوا عن رغبته بتوحيد جميع الألقاب في الوزن الثقيل، في مواجهة بريطانية مع تايسون فيوري الأربعاء المقبل، وذلك بعد فوزه المستحق أمس السبت بالضربة القاضية على البلغاري كوبرات بوليف في قاعة ويمبلي أرينا في لندن.

أمام ألف متفرج فقط، في ظل القيود المفروضة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، حاول جوشوا عدم تكرار خسارته المفاجئة في نزاله الأول مع الأميركي أندي رويز جونيور عام 2019، فنجح بالهيمنة على البلغاري البالغ 39 عاما.

وستتركز الانظار الآن على مواجهة محتملة بين جوشوا وفيوري، بطل المجلس العالمي للملاكمة "دبليو بي سي"، في عام 2021.

توجّه جوشوا (31 عاما) إلى الحضور قائلا "أنا جاهز لأي شيء. من يرغب برؤية أنتوني جوشوا يلاكم تايسون فيوري في 2021؟".

تابع "بدأت هذه الرياضة في 2013، وأنا أطارد الأحزمة (الالقاب) مذذاك الوقت".

ويملك جوشوا ألقاب الاتحاد الدولي للملاكمة "آي بي اف"، رابطة الملاكمة العالمية "دبليو بي ايه" ومنظمة الملاكمة العالمية "دبليو بي أو".

وكان بوليف قد خسر مرة واحدة في مسيرته أمام الأوكراني فلاديمير كليتشكو في 2014 مقابل 28 فوزا، لكن جوشوا تفوّق عليه وكاد يحسم المباراة في الجولة الثالثة، قبل أن ينجح في ذلك بالتاسعة طارحا خصمه على الحلبة ورافعا رصيده الى 24 فوزا مقابل خسارة واحدة.

وكان اتفاق قد حصل مطلع هذه السنة بين حوشوا وفيوري بخوض نزال وجها لوجه.

بدوره، عبّر فيوري (32 عاما) عن رغبته بخوض النزال "أريد النزال، أريد المباراة المقبلة".

وتابع فيوري الذي لم يخض أي نزال منذ تغلبه على الأميركي ديونتاي وايلدر في فبراير الماضي "سأهزمه في ثلاث جولات".

 

طباعة