بالفيديو.. موقف إنساني من مارادونا في آخر ظهور قبل وفاته

أظهرت آخر لقطات فيديو لأسطورة كرة القدم العالمية، الأرجنتيني دييغو مارادونا، قبل وفاته، في موقف إنساني طبع حياة الراحل، وانتهى به. وكشفت الصحيفة أن مارادونا وقبل وفاته بأيام قليلة، كان يتمشى بمساعدة من مقربين منه في منزله، وقامت طفلة صغيرة بإلقاء التحية عليه من بعيد، فأبى مارادونا إلا أن يرد عليها التحية، رغم أثار المرض البادية عليه، خاصة وأنه كان لتوه قد تعافى من عملية جراحية في الدماغ.

والطفلة هي ابنة لجيران مارادونا، وتسلقت الجدار، وألقت عليه التحية، فردها عليها، وقام جيران مارادونا بتصوير المشهد الذي لاقى استحسانا من قطاع واسع من الشعب الأرجنتيني، خاصة وأن مارادونا اشتهر بقربه من الجميع، وحبه للأطفال.

وكان مارادونا قد استأجر هذا المنزل للاستشفاء فيه، بضواحي العاصمة الأرجنتينية بوينس أيرس بعد انتهاء العملية الجراحية، لكنه المنزل نفسه الذي شهد وفاته بأزمة قلبية ليل الأربعاء الماضي، قبل أن تشهد جنازته حضور الآلاف من الشعب الأرجنتيني، ويوارى الثرى في مدافن بوينس أيرس بجوار قبري والديه.

 

طباعة